أليتيا

القديس شربل

شربل الغاوي: القديس شربل تدخّل في حياتي، فشفيت من مرض خَطِر!

رافقتني يد إلهيّة، وظلّلتني نعمة الربّ، فطرَدَت الخوف الذي تملّكني!

بحبّك يا ختيار…قصّة شربل دغفل مع القدّيس شربل

"بعمر 19.5 عملت حادث وانشلّيت وقعدت سنة مستشفى وسنتين علاج فيزيائي بالبيت واكيد بلا شغل "

ليل نهار ساجد وسكران قدام القربان المقدس ناسي حالك وعايش بصلاة وخشوع

ريحة القداسة عبّت الكون وصمت الارض تزلزل بأعاجيب قديس