1/7

1- البابا فرنسيس “أريد أن أعطيكم نصيحة: لا تتخلوا يوماً عن الورديّة. لا تتخلوا يوماً عن الورديّة. صلوا الورديّة. كما طلبت.”

2/7

2- البابا بندكتس السادس عشر “إن الورديّة وسيلة قدمتها العذراء مريم للتأمل بيسوع والتأمل بحياته ولمحبته والسير على خطاه دائماً وبإيمان أكبر.”

3/7

3- البابا يوحنا بولس الثاني “صلّوا الورديّة كلّ يوم. أشجّع الكهنة على صلاة الورديّة وتعليم الناس في جماعاتهم المسيحيّة كيفيّة صلاتها.”

4/7

4- البابا يوحنا بولس الأوّل “..الورديّة، صلاة بسيطة وسهلة، تساعدني لأعود طفلاً وأنا لا أخجل بذلك أبداً.”

5/7

5- البابا بولس السادس “”من ما لا شك فيه، انه وبعد الاحتفال بالليتورجيا، القمة التي قد تصل اليها العائلة في الصلاة، من الواجب اعتبار الورديّة من أفضل الصلوات وأكثرها فعاليّة ليتلوها أفراد العائلة مع بعضهم البعض.”

6/7

6- البابا يوحنا الثالث والعشرين “إن صلّت العائلة، متحدة، الورديّة تلمس السلام.”

7/7

7- البابا بييوس الثاني عشر “ما من طريقة أفضل لطلب بركة اللّه للعائلة... من تلاوة الورديّة بشكل يومي.”