1/10

1-الريترو الأنيق: يُعتبر فُستان الريترو الأنيق ذو الطيات، حُلم بالنسبة إلى الكثير من النساء اللّواتي يُحببن غلامور الخمسينيات أو الفساتين البوهيمية التي تعود إلى السبعينيات. وتم استوحاء هذا التصميم من فيلم ذو دوتشس.

2/10

2-البسيط الرقيق: بعد مرور عام على زواج ميغان ماركل من الأمير هاري، ألهمت إطلالتها بفستانها البسيط الخالي من التفاصيل العديد من النساء. وكان الفستان الأبيض الطويل من تصميم كلير ويت كيلير من دار جيفانشي وقد عرف انتشارًا واسعًا في وقت لاحق خصوصًا في أسبوع الموضة لفساتين الزفاف.

3/10

3-الأناقة الباريسية: إن كنت من النساء اللّواتي يحببن الرقة والرقي، يُعتبر هذا الفستان من تصميم سيلستينا أغوستينو الأنسب لك. وتم استوحاءه من السماء التي غالبًا ما تكون بيضاء في باريس.

4/10

4-الغلامور: إضافة إلى الفساتين الرائعة على طراز الأميرات، ثمّة الفساتين الضيقة ذات الذيل الطويل التي تحتل اليوم مكانة هامّة في عالم الموضة. فتضيف لمسة من التألق على إطلالتك.

5/10

5-الدانتيل: إن كان يوجد تصميم مُعيّن لم تنته موضته بعد، نذكر فساتين الدانتيل. فلا يتأثّر هذا النوع من الفساتين بالصيحات مهما كانت. وقد أعادت كيت ميدلتون موضة الدانتيل عام 2011، حيث تألّقت به في زفافها وكانت إطلالتها خاطفة للأنظار، مؤكّدة بذلك أن فساتين الدانتيل لا تقل فخامة أو رومانسية عن سواها من الفساتين.

6/10

6-الفساتين بقطعتين: يعود هذا التصميم للشابة لور دي ساغزان المعروفة بحبها للتصاميم الكلاسيكية. وهو عبارة عن فستان بقطعتين، جزء علوي من الدانتيل وتنورة منفصلة.

7/10

7-الأكمام المنتفخة: تُضيف الأكمام المنتفخة على التصاميم الكثير من الأنوثة والأناقة. وهذا الفستان المُلفِت في عالم الموضة هو من تصميم ديلفين مانيفيت.

8/10

8-الديكولتيه الدرابيه: يُعتبر الفستان الديكولتيه ذو التفصيل الدرابيه من موضة فساتين الأعراس التي لا تبطل، إذ يُعطي طلّة للعروس وأنوثة لا مثيل لها.

9/10

9-التصميم المميز: تم استوحاء هذا التصميم من فيلم لو غيبار للمخرج الإيطالي لوشينو فيسكونتي. ويدمج هذا النوع من الفساتين الكثير من الأنوثة والعصرية في آن واحد.

10/10

10-الظهر المكشوف: يُعتبر الفستان ذات الظهر المكشوف، الديكولتيه الجديد. هذا التصميم يجعل القامة فائقة الجمال والرقة وهو يُبرز تسريحة الشعر من الخلف. هذا الفستان هو من ماري-ليس كريشن الشغوفة لعملها والتي تُقدّم إبداعاتها إلى مريم العذراء.