1/11

1-نافورة ساحة القديس بطرس: تقع هذه النافورة التي هندسها كارلو مادرنو في ساحة القديس بطرس، وتم بناؤها بعد إعادة ترميم نافورة أكوا باولا.

2/11

3-النافورة قبال فيلا ميديشي: تقع هذه النافورة شمال السلالم الإسبانية في روما. وقد صممها المهندس أنيبال بيبي عام 1589.

3/11

4- فونتانا ديل أكوا باولا: تعرف أيضًا بـ"النافورة الكبيرة". وأطلق البابا بولس الخامس عليها هذه التسمية، إذ كانت من أوائل النوافير التي كلّف بإعادة ترميمها.

4/11

5-فونتانا ديلي آبي: تُعرف فونتانا ديلي آبي (أي نافورة النحل) بـ"نافورة برنيني"، إذ صُممت من قبل جيان لورينزو برنيني عام 1644. وبُنيت منخفضة وقريبة من الأرضية، إذ كانت في الأصل بمثابة حوض لخيول المواطنين.

5/11

6-فونتانا ديلا باركاسيا: تُعتبر من أشهر النوافير في روما، وتقع في ميدان السلالم الإسبانية. تتغذى من قناة أكوا فرجين، وصُممت لتبدو كقارب تتدفق المياه من جانبيه.

6/11

7-فونتانا ديل مورو: كانت هذه النافورة في الأصل تُظهر دلفينًا مُحاطًا بمجموعة من تريتون. وفي القرن السابع عشر، أضاف إليها جيان لورينزو برنيني تمثالًا يُمثّل نبتون.

7/11

8-نافورة نبتون: تعود هذه النافورة التي تُشكل مقصدًا للسياح، إلى القرن التاسع عشر. وهي تُظهِر الإله نبتون وهو يقاتل أخطبوطًا.

8/11

9-نافورة نايادس: أُنجزت أعمال بناء هذه النافورة في أواخر القرن التاسع عشر. وعام 1901، أُضيف إليها العديد من تماثيل الحوريات، فعُرفت بنافورة نايادس.

9/11

11-نافورة تريفي: تعتبر نافورة تريفي من أشهر النوافير في روما. وهي أكبر نافورة من الطراز الباروكي في المدينة، والأشهر في العالم. صممها المهندس الإيطالي نيكولا سالفي وأنجزها جوزيبي بانيني بمساعدة آخرين. وتقع في منطقة تريفي عند تقاطع ثلاث طرق رئيسة.

10/11

10-فونتانا ديل بانثيون: تم تكليف هذه النافورة في القرن السادس عشر، ولكن البابا كليمنت الحادي عشر أعاد تصميمها في القرن الثامن عشر. وفي القرن التاسع عشر، تم استبدال التماثيل الأصلية بنماذج مطابقة؛ ووُضعت التماثيل الأصلية في متحف في روما.

11/11

2-فونتانا ديلي تارتاروغي: تتغذّى هذه النافورة من قناة أكوا فرجين، وتعود إلى القرن السادس عشر. وبعد ما يقرب من 100 عام، تم إعادة ترميمها ووُضع على قاعدتها سلاحف صغيرة، فاكتسبت تسمية "نافورة السلاحف".