Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـقصص القديسين

تذكار القديس توما الرسول

توما الملقـَّب بالتّوأم كان من الجليل نظير سائر الرّسل.

MAN, PRAY, COVID

Pascal Deloche | Godong

توما الملقـَّب بالتّوأم كان من الجليل نظير سائر الرّسل. دعاه الرّبّ فلبَّى الدّعوة تاركاً كلّ شيء. لازم معلّمه الإلهيّ مستميتًا في حبّه. ولمّا كان اليهود يطلبون رجم يسوع أظهر توما شدّة تعلّقه بمعلّمه، فقال للتلاميذ أصحابه: “لنذهب نحن أيضًا ونمت معه” ( يوحنّا 11: 16).

وفي ليلة العشاء السرِّي عندما قال السيّد المسيح: “أنتم عارفون إلى أين أذهب وتعرفون الطريق” ابتدره توما بهذا السّؤال: “يا رب، لسنا نعرف إلى أين تذهب وكيف نعرف الطريق؟” – أجابه يسوع بهذه الآية الخالدة: “أنا الطّريق والحقّ والحياة، لا يأتي أحدٌ إلى الآب إلاّ بي” (يوحنا 14: 5 -6).

وبعد القيامة قال التلاميذ لتوما: إنّنا قد رأينا الرَّبّ، فقال لهم: “إن لم أعاين أثر المسامير في يديه وأضع إصبعي في موضع المسامير وأضع يدي في جنبه، لا أؤمن”. شكَّ توما وقد يكون الشكّ سببًا لإظهار الحقيقة.

وبعد ثمانية أيّام أتى يسوع ووقف في الوسط وقال: “السّلام لكم”.  ثمّ قال لتوما: “هاتِ إصبعك إلى ههُنا وعاين يديَّ وهات يدك وضعها في جنبي. ولا تكن غير مؤمن، بل مؤمنًا”. فانطرح توما على قدميّ يسوع وقال: “ربّي والهي”. فقال له يسوع: “لأنّك رأيتني، يا توما، آمنت فطوبى للذين لم يروا وآمنوا”. (يوحنّا 20: 19 – 29).

بهذا الإيمان الرّاسخ قام توما يبشّر بالإنجيل في اليهوديّة، نظير الرّسل. ثم سار إلى الشّرق، كما يقول الآباء، والتقى بالمَجوس الذين كانوا أتوا إلى بيت لحم وسجدوا للطفل الإلهيّ، فعمّدهم وعاونوه في التّبشير في بلدانهم. وجاء الرّسول إلى الحبشة، حيث جعل في أولئك القوم السّود الوجوه قلوبًا بيضاء بماء المعموديّة، كما يقول القدّيس يوحنّا الذهبيّ الفمّ.

ثمّ تابع سيره إلى الفرس حتّى الهند التي دخلها، كما يقول سمعان متفارستي، يبشّر ويعمِّد ويُقيم الأساقفة والكهنة، ويردّ الكثيرين إلى الإيمان بالمسيح. وبينما كان يصلّي يومًا، هاجمه كهنة الأصنام ورجموه بالحجارة وطعنوه بحربة في عنقه، ففاز بإكليل الشّهادة في السّنة 57 للمسيح. صلاته تكون معنا… آمين.

Access our archives of daily saint biographies here
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد