Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـقصص القديسين

ذكار الشهيدين كيرياكوس ويوليطا أمه

وُلِدَت يوليطا في مدينة أيقونيّة من أسرة شريفة. تزوَّجت برجل شريف النّسب مثلها، لكنّه توفيّ في غض الشباب، تاركًا لها ثروة طائلة وولدًا وحيدًا إسمه كيرياكوس، إبن ثلاث سنوات.

wisdom

Yuriy Seleznev | Shutterstock

وُلِدَت يوليطا في مدينة أيقونيّة من أسرة شريفة. تزوَّجت برجل شريف النّسب مثلها، لكنّه توفيّ في غض الشباب، تاركًا لها ثروة طائلة وولدًا وحيدًا إسمه كيرياكوس، إبن ثلاث سنوات.

وكانت يوليطا على جانب عظيم من التقوى والعبادة للسيِّد المسيح وكثيرة العطف على الفقراء.

ولمَّا أثار ديوكلتيانوس الإضطهاد على المسيحيِّين، تركت وطنها وثروتها وأتت بإبنها إلى مدينة طرطوس مع جاريتها. فألقى الوالي ألكسندروس القبض عليها وهي حاملة طفلها على ذراعيها. فأخذ يسألها عن وطنها ومذهبها، فلم تُجبه إلّا بهذه العبارة: “أنا مسيحيَّة”.

فاغتصب الجند إبنها من يديها وأخذوا بتعذيبها بقساوة كلّية، وهي صامتة كأنّها لا تشعر بألم، وتكرِّر قولها: “أنا مسيحيَّة” ودماؤها تسيل فتبلل الأرض.

فأخذ الوالي إبنها كيرياكوس، وشرع يتملّقه وسمع الطفل أمّه تقول: “أنا مسيحيّة” فصرخ قائلاً: “أنا مسيحيّ”. فما كان من ذلك الظالم، إلّا أن رمى به من أعلى المِنصة فانشقَّ رأسه وامتزجت دماؤه بدماء أمّه وهي تنظر إليه بعين دامعة، وثغرٍ باسم.

فازداد الوالي غيظًا وأمر فمزّقوا جسدها بمخالب من حديد وصبُّوا عليها زفتًا مغليًا، وهي صابرة، لا تئن ولا تتذمّر. فأمر بقطع رأسها. فتمَّت شهادتها سنة 305 صلاتهما معنا. آمين.

Access our archives of daily saint biographies here
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد