Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـقصص القديسين

تذكار البار زوسيما

كان هذا البار من فلسطين. رغب منذ حداثته في العيشة النسكية

RODZINA

Estrada Anton | Shutterstock

كان هذا البار من فلسطين. رغب منذ حداثته في العيشة النسكية. فترهّب وأنعكف على ممارسة الفضائل، حتى تسامى فيها. واستمر على هذه الحال ثلاثًا وخمسين سنة، حتى بلغ شوطًا بعيدًا في طريق الكمال. وكان خير مرشد للرّهبان، يسيرون بحسب تعاليمه ويأخذون بنصائحه الأبوية.

وفيما كان يفكر يومًا في طريقة أخرى تزيده رقيًّا في الفضيلة والقداسة، ويسأل الله أن يهديه إليها، سمع صوتًا يدوي في داخله قائلاً” يا زوسيما، أترك ديرك واذهب إلى دير على ضفاف الاردن، حيث ترى من الفضائل والعظائم ما تصبو إليه نفسك”.

ولساعته توغل في البراري حتى وصل إلى الدير الذي أوحي له أن يقيم فيه، فوجده آهلاً بعدد وافر من الرّهبان، يدأبون في أعمال النسك والتقشف وعمل اليد، ويتناوبون الصلاة في كنيستهم ليلاً ونهاراً دون انقطاع، لا يقتاتون بسوى الخبز والماء. فارتاح زوسيما إلى تلك الحياة النظامية السعيدة. وأخذ يواصل جهاده في ذلك الجو الصافي ويزداد كمالاً يوماً بعد يوم، وهو الذي لقي مريم المصرية التائبة في البرية وناولها الزاد الأخير.

وعاش زوسيما في ذلك الدير، مثابرًا على أعمال النسك والقداسة، إلى أن نقله الله اليه في السنة 525. صلاته معنا. آمين.

Access our archives of daily saint biographies here
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد