Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر

هل يجب تناول القربان المقدس في كل قداس نشارك به؟

KOMUNIA ŚWIĘTA

Piotr Hukalo/EAST NEWS

EDIFA - تم النشر في 23/08/20

"خُذُوا كُلُوا. هذَا هُوَ جَسَدِي" (متى 26:26). يدعونا يسوع إلى المناولة؛ ولكن هل من الخطأ عدم تناول القربان المقدس بانتظام؟ "إِنْ لَمْ تَأْكُلُوا جَسَدَ ابْنِ الإِنْسَانِ وَتَشْرَبُوا دَمَهُ، فَلَيْسَ لَكُمْ حَيَاةٌ فِيكُمْ" (يو 6:53). إذًا، هل يجب دائمًا تناول القربان المقدس في القداس؟

المناولة ضرورة حيوية

عندما نتلو الأبانا، نطلب الحصول على خبزنا كفاف يومنا. وفي خطاب يسوع حول خبز الحياة، قارن مناولة جسده بمَنّ البرّية. “كان المنّ هو الغذاء اليومي للعبرانيين في البرّية، كما يمكن للروح المسيحي أن يغذّي نفسه يوميًا بالخبز السماوي ويتلقّى الراحة منه. وتمنّى المجمع الأقدس (الذي أُقيم في ترنت) ألّا يكتفي المؤمنون الذين يحضرون القداس بتلقّي القربان الروحي، بل القربان الإفخارستي أيضًا”، كما يقول القديس بيوس العاشر في مرسوم مجلس المجتمع حول المناولة المتكررة (1905).وقد استنكر البابا “سمّ الينسينية الذي تسلّل حتى بين الطيبين والذي، بحجة التكريم والتبجيل الناتجَين عن الإفخارستيا”، يُبعد العديد من المؤمنين عن المناولة. كان المسيح أول من شارك جسده الإفخارستي: “شَهْوَةً اشْتَهَيْتُ أَنْ آكُلَ هذَا الْفِصْحَ مَعَكُمْ قَبْلَ أَنْ أَتَأَلَّمَ” (لو 22:15). وختم البابا لاون الثالث عشر قائلًا إن المناولة هي “تحقيق رغبة عزيزة على قلب يسوع”، ويجب أن تتوافق معها رغباتنا.ذات يوم، رأت القديسة جيرترود من هلفتا راهبة أخرى تمتنع عن المناولة، فسألت الله: “يا رب، لماذا سمحت لهذه الراهبة ألّا تتناول القربان المقدس؟”. فأجابها: “هل هو ذنبي أنها أنزلت وشاح عدم أهليّتها أمام عينَيها، فاستحال عليها أن ترى حنان حبي الأبوي؟”. إذًا، إن المناولة ليست مكافأة على الفضيلة الصالحة، بل “ضرورة حيوية”، كما يؤكد القديس بيوس العاشر. وأضاف أنها ضرورية “للحصول على القوة للتخلّص من الإغراءات وتطهير الذات من العيوب البسيطة وتجنب الأخطاء الجسيمة التي يتعرض لها ضعف الإنسان”.

حرمان النفس من المناولةيعني حرمان البشرية من هذه النعمة

يتحدث التقليد الشرقي عن المناولة “المستمرة”، إذ كتب القديس نقولا كاباسيلاس: “يجب أن تكون هذه المأدبة الإفخارستية عملنا المستمر من أجل حماية أنفسنا من المجاعة وفقر الدم الروحي”.ومن أجل قبول يسوع المضيف، يجب ألّا نرتكب خطأً جسيمًا أو نضع أنفسنا في موقف تدعونا فيه الكنيسة إلى شركة الرغبة بدلًا من الشركة السرية. “من خلال أحشاء الرحمة الإلهية”، استدعى آباء مجمع ترينت المؤمنين ليضعوا أنفسهم في حالة تسمح لهم بتلقّي جسد المسيح بفضل سر التوبة وتحوّل الحياة.

وفي حين أن مناولتنا شخصية للغاية، إلّا أنها ليست فردية. لقد دعانا الكاردينال جورني للصلاة على النحو التالي: “يا إلهي، سأستقبلك، ولكن ليس من أجل نفسي وحدها، بل من أجل جميع المتلهّفين إليك في العالم، ربما دون معرفتهم لذلك”. إذًا، إن حرمان النفس من المناولة يعني حرمان البشرية من هذه النعمة العظيمة.




إقرأ أيضاً
الاحتفال بعيد انتقال العذراء مع العائلة




إقرأ أيضاً
هل تؤثر بعض المخاوف على حياتك؟ إليك كيفية التغلب عليها

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
القربان المقدس
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد