Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر

عيد القديسَين حنّة ويواكيم يمكن أن يصبح عيدًا عائليًا

SAINT ANNE AND JOACHIM

Wikipedia PD

<font size="5"><strong> Sts. Ann and Joachim</strong> Believed to be the faithful parents of the Virgin Mary, they had the blessed role of being grandparents to Jesus. As a result they're also the patron saints of grandparents. </font>

EDIFA - تم النشر في 25/07/20

في 26 تموز، تحتفل الكنيسة بعيد والدَي مريم العذراء، أي جدَّي يسوع. لماذا لا تستغلون هذا العيد الليتورجي لتحتفلوا بأجدادكم؟

فيما يلي بعض الأفكار لتظهروا حبكم لهم

1) اجمعواكل أفراد الأسرة

اجمعوا الأولاد والأحفاد. غالبًا ما يكون الأمر صعبًا، ولكنه يستحق المحاولة. وتذكّروا تاريخ اليوم مسبقًا، إذ ليس من الضروري أن يكون الاحتفال في 26 تموز أو استأجروا منزلًا كبيرًا أو العديد من الأكواخ الريفية لقضاء عطلة نهاية الأسبوع مع العائلة. من الممكن أن تواجهوا أيضًا عقبات روحية مثل رفض الآخرين لمسامحتكم والخلافات التي لا تنتهي، ولكن ربما هذا ما يحلم به الأجداد، أي رؤية أولادهم يتصالحون فيما بينهم ومعهم.

2) نظّموا حفلة مفاجئة

إنها فكرة جيدة للأجداد الذين يحبون المفاجآت؛ وأنتم، ستستمتعون بها قبل الحفلة وأثناءها وبعدها، وسيفرح الأجداد بها لأن تحضيرها لم يقع على عاتقهم. وسيتأثرون أيضًا بالبراعة والحب اللتان كانتا أساس المفاجأة. ويمكن أن تتم في منازلهم أو بتحضير وجبة طعام تجمع العائلة وبعض أصدقائهم.

3) نظّموا عرضًا

غالبًا ما يتأثر أسلوب العرض بسنّ الممثلين ومهاراتهم، إذ نجد عائلات ذات خلفية موسيقية تؤلّف فرق أو جوقات صغيرة، وعائلات أخرى تحب التمثيل “المسرحي”، فتحضّر مقتطفات تمثيلية قصيرة أو طويلة، وعائلات أكثر تواضعًا تقوم بإلقاء القصائد والأغاني التي تعلّمها أفرادها في المدرسة

4) اصنعواملفًّا عائليًا

يمكن لهذا العمل الجماعي أن يجمع بين الصور والقصائد والقصص والرسومات وما إلى ذلك. ويمكن للجميع المساهمة فيه، بحيث يعكس مواهب وشخصية جميع أفراد الأسرة. يمكن أيضًا تحضير عرض شرائح يتضمّن صورًا عائلية، ويمكن للأطفال والأحفاد تسجيل رسائل لهم عن طريق الفيديو. سيفرح الأجداد بمشاهدة هذه التذكارات عندما يكونون بمفردهم، وهي فكرة جيدة لأفراد العائلة الذين يعيشون بعيدًا ولا يستطيعون المشاركة بالتجمعات العائلية.

5) ارسلوا رسالة لطيفة

لا يمكن استبدال البريد، لأنه يترك أثرًا مكتوبًا ولأن بعض الأمور لا يُمكن أن تُقال شفهيًا. إذًا، يُعدّ إرسال رسالة بالبريد إلى الأجداد بمثابة هدية رائعة

6) صلّوا

عندما يكون الأمر ممكنًا أو مناسبًا، يكون العيد العائلي مناسبة للصلاة والاحتفال بالقداس والقيام بالحج العائلي، إلخ. وحتى إذا لم تكن الصلاة المشتركة ممكنة، فلا شيء يمنع أفراد العائلة من الصلاة من أجل أهلهم وأجدادهم؛ فلا يمكن لأحد غير الرب أن يملأهم بالفرح والسلام ويعيد لهم كل ما قدموه لنا بمئات الأضعاف.ذات يوم، سيغادر أهلنا وأجدادنا إلى العيد العظيم في السماوات. في ذلك اليوم، ربما سنندم لأننا لم نظهر لهم قدرًا كافيًا من الحب. لذا، فلنحتفل بهم بينما ننتظر الالتقاء معهم في الفرح الأبدي!




إقرأ أيضاً
تحسين الصوت هو المفتاح لجعل الآخرين يصغون إليك


DISPUTE

إقرأ أيضاً
فن البقاء دائمًا على حق

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد