Aleteia
الخميس 22 أكتوبر

العقبات التي تمنعك من بناء علاقة عاطفية ناجحة

Shutterstock

EDIFA - تم النشر في 28/06/20

إذا كنت تريد التخلص من العزوبية، فاحترس من العوائق العديدة التي قد تعيق سعيك للعثور على شريك الروح. فيما يلي نصائح للتغلب عليها والنجاح في بناء علاقة رومانسية لطيفة.

يعاني بعض العازبين من عدم قدرتهم على اتخاذ قرار الزواج بسبب العوائق والمخاوف والتاريخ الشخصي المضطرب… لذلك، تقدّم مستشارة العلاقات الزوجية إليزابيث كونتان، بعض النصائح للتحرر من هذه العوائق بهدف التطور في الحب.

اليوم، يمكننا ملاحظة أن العديد من العلاقات الرومانسية بين العازبين لا تؤدي إلى أي ارتباط نهائي. فما الأسباب وراء ذلك؟

لاحظت أن تردد العازبين لا ينتج من الأنانية التي تمنعهم من تقديم أنفسهم للشريك، بل من العوائق التي تجعل أي تصرّف مستحيلًا. أما الأسباب، فهي متنوعة، بدءًا من التاريخ الشخصي إلى أسباب أكثر عمومية ناتجة من تطور المجتمع.

كيف يمكن للماضي أن يعيقالارتباط؟

في تاريخ العائلة، ربما تكون صورة الرجل والمرأة والزواج مؤلمة في أعماقك. لذا، من المهم أن تنظر إلى نوع الرجل والمرأة الذان هما والداكَ للتعرف على جراحك، ولمعرفة ما إذا كان أحدهما مسيطر على الآخر أو إذا كانا مخلصَين لبعضهما البعض. على سبيل المثال، يخشى أولاد الزوجَين المطلقَين عيش قصة والدَيهم نفسها ويعتقدون أن الحب مستحيل. لحسن الحظ، يمكن محو الآثار المؤلمة. أما البعض الآخر، فيخشى رد فعل والدَيه حيال اختياره الشريك. إذًا، عندما يكون رأي العائلة معيارًا مهمًا، يمكن أن يكون هذا التعلّق ضارًا. يعتقد بعض الشباب أن أمهاتهم مثاليات وأن ليس هناك امرأة تساويهنّ. أما البعض الآخر الذي عانى من سيطرة الأم، فيخشى جميع العلاقات الأنثوية. أما آخرون، فيبقون متعلقين بأهلهم وغالبًا ما يعودون إلى منزل الأهل ويتحججون بواجباتهم تجاههم ليبقوا معهم. في الواقع، هم لا يبلغون حتى لو بلغوا سن الـ32 أو 33.يمكن أن تؤثر الحياة الجنسية السيئة على العازب أيضًا. فكل الجراح المرتبطة بالعلاقة الجنسية والتجارب الماضية السلبية مثل المواد الإباحية والايماءات غير اللائقة وبعض المواقع على الإنترنت، قد تشكل عائقًا للعلاقة الرومانسية وتجعل ممارسة الجنس أمرًا صعبًا، لأنها تصبح قذرة ومهينة.إذًا، تعيق العلاقة الرومانسية المؤلمة أو الطفولة الصعبة الإيمان بالسعادة والتواصل مع الآخرين؛ فكيف نتصرف حيال هذا الماضي؟




إقرأ أيضاً
هل تمارسون رياضة الركض يوميًا؟ أضيفوا إليها لمسة روحية!

هل يمكننا إدارته؟

من المهم جدًا تحديد جراحك وقبولها والعمل على تهدئتها؛ فالاعتقاد بأن الحب يمكنه إصلاح كل شيء هو وهم، حتى لو استطاع مساعدتك؛ فهو يمنحك الثقة بالشريك لكنه لا يستطيع القيام بكل الاصلاحات. إن كل شخص مسؤول عن كيفية تصرفه حيال ماضيه، وإلّا فهو يخاطر بإلقاء اللوم على الشريك بسبب الصعوبات الناتجة من الماضي والتي تسلّط العلاقة الضوء عليها.

ما العوائق الأخرى التي تجدينها بشكل متكرر في حياة العازب؟

غالبًا ما يفهم العازب الهدف من الحب بشكل خاطئ. ويعتقد الكثيرون أن الحب يعني إسعاد الآخرين، وهو ثقل كبير يسبب شعورهم بالخوف؛ فالسعادة هي ثمرة حب، ويجب أن يحب الشريكان بعضهما البعض وأن يكونا رفيقَي الدرب، لا أن يُسعدا بعضهما البعض فقط. كثيرًا ما أسمع التالي: “أنا أرافق شخص ما، لكنني لا أحبه”. في الواقع، هو يحبه، لكنه يشك بالأمر لأنه يقارن بين الصورة المثالية والشخص الحقيقي. فبالنسبة إلى هذا الشخص، يجب أن يكون الحب بديهيًا. إذًا، نستنتج أنه يمكن للمرء أن يحب دون شغف أو دافع.

أحيانًا،يفقد العازب الثقة بنفسه؛فكيف تساعدينهللعثور على الايجابيات؟

إنها مهمة صعب؛ في معظم الأحيان، عندما يدخل العازب بعلاقة رومانسية، يتمكن من استعادة ثقته بنفسه. لكن أحيانًا أخرى، يعتبر نفسه غير مستحق لهذا الحب ويصبح معتمدًا على الآخر في علاقة وثيقة جدًا. ثم أحاول مساعدته على التصرف بطَبَعيّة والتعبير عن رغباته العميقة وعدم الخوف من الخلافات، وأقنعه بأنه بإمكانه التعبير عن رفضه والعيش دون أن يتوقف الشريك عن حبه.
إذًا، ما هو الحب؟غالبًا ما يختلف مفهوم الحب حتى بين الزوجين؛ عندئذٍ، تتعقد العلاقة. إذًا، ما هو الحب؟ بالنسبة إلى فتاة شابة كانت قد استشارتني، إن الحب هو الإعجاب، ولم تكن ترى ما هو أبعد من ذلك. وبالنسبة إلى أشخاص آخرين، فالحب يعني الشغف: “إذا لم أكن معجبة بصديقي أو إذا لم أملك دافع عاطفي تجاهه، فهل هذا يعني أنني لا أحبه؟”. إن الشغف هو أحد أنماط الحب، وهو مرغوب في مجتمعنا، لكن لا يمكن غض النظر عن أهمية تقديم الذات والعاطفة والهدايا والوقت الذي يقضيه الحبيبان معًا. إذًا، يمكنك أن تحب بألف طريقة. ذات يوم، التقيت بزوجَين: كان الزوج يكتفي بحضور زوجته ليشعر بالسعادة، بينما هي كانت تتطلع إلى لحظات مميزة بينهما. في الواقع، إن الحب هو تمنّي الخير للشريك والشعور بالراحة برفقته والرغبة ببناء حياتك معه.


argument couple

إقرأ أيضاً
كيف يمكن للزوجين تجنّب الخلافات حول الإنفاقات؟

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد