Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر

ما هي الهبات التي قدمها يسوع للبشرية عندما صعد إلى السماء؟

Benjamin West - Public Domain

EDIFA - تم النشر في 21/05/20

كان التلاميذ أول من حزن على صعود يسوع إلى السماء، فكانوا يظنون أنه سيصبح ملكًا لإسرائيل وسيبقى معهم. لاحقًا، فهموا ما قدمه يسوع من هبات للبشرية عندما انتقل من الأرض

لو بقي يسوع على الأرض بعد قيامته، فما الدليل عليها للمشككين؟ يا لها من راحة للمتردد وغير المؤمن! ومع ذلك، قال يسوع لتلاميذه: “إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ” (يو 16: 7). إذًا، لماذا يُعدّ صعوده هبة؟

يسوع ينضم إلينا بطريقة أخرى

إن السبب الأول هو هبة الروح القدس الذي جعلنا أبناء الله، وسمح لنا بأن نتشبه بيسوع بواسطة المعمودية. وهكذا، شاركنا يسوع كنز حبه المتبادل مع أبيه. ومذ ذاك الحين، أمسَينا نلتقي بيسوع في أعماقنا، لكي نحيا من خلاله، كوننا أبناء الله.إذًا، انضم إلينا المسيح بطريقة أخرى، أي في أعماق قلوبنا. ثم أكد لنا أنه يوم نلتقي به، ستفرح قلوبنا، ولن ينزع أحد فرحنا منا (يو 16: 22).

يسوع يفتح لنا الطريق لنبدأ علاقة صداقةحقيقية معه

أما السبب الثاني، فوُهب لنا من خلال مغامرة مريم المجدلية. قبل أيام قليلة من الآلام، بكت على قدميّ يسوع ومسحتهما بيديها، ثم بشعرها، قبل تقبيلهما وسكب العطر عليهما. صباح القيامة، قال يسوع لهذه المرأة: “لا تلمسيني”!بعد قيامته، لم يعد لقاءنا مع يسوع كما كان خلال حياته على الأرض أي لم يعد لقاءً ملموسًا. تبدأ هذه العلاقة الجديدة بفعل الإيمان لا بالحواس، فنفهم أن يسوع لم يبقَ بيننا جسديًا حتى نتمكن من عيش ألفة المحبة الحقيقية معه، لأنه في الحب، يمكن للعناق أن يفصلنا وللمسافات أن تقربنا، وللاحتضان أن يبعدنا وللسفر أن يجمعنا، وللتقبيل أن يفرقنا وللبُعد أن يزوجنا.

يسوع يبقى معنا فيالإفخارستيّا


ووُهب لنا السبب الثالث من خلال مغامرة تلميذي عمواس الذَين قالا لمرافقهما الغريب: “ابقَ معنا”، فمكث معهما، ثم أخذ الخبز وباركه وأعطاهما. وعندما ناولهما، اختفى عنهما. وبعمله هذا، استجاب يسوع لرغبة التلاميذ، فبقي معهم في الإفخارستيّا.إن غيابه المرئي يفسح المجال أمام وجوده الحقيقي والحي والجسدي في القربان المقدس الموضوع في بيت القربان في كل كنائس العالم: “وَهَا أَنَا مَعَكُمْ كُلَّ الأَيَّامِ إِلَى انْقِضَاءِ الدَّهْرِ!” (متى 28:20).


DEPRESSION

إقرأ أيضاً
كيف تتخطى مرحلة الاكتئاب كمسيحي؟


family lunch

إقرأ أيضاً
وصفة لوجبة طعام عائلية ناجحة

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
يسوع
Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد