Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر

بالصور: إليكم بعض النصائح لإعداد زاوية صلاة في المنزل

ALTAR

Shutterstock | Immaculate

EDIFA - تم النشر في 29/03/20

في أوقات العزل هذه، تُصبح منازلنا أشبه بـ"كنائس منزلية". وها هو الوقت المناسب لإعداد وترتيب زاوية صلاة لديكم. إليكم بعض الأفكار لإنشاء ركن جميل مخصص للصلاة.

من المهم أن تعدّوا ركنًا للصلاة من أجل الحفاظ على الصلاة العائلية. وكما تُشير إليها التسمية، تكون عبارة عن مكان للصلاة. قد تخصصون “زاوية” أو غرفة فعلية إن كان المنزل كبيرًا. ويتم إنشاء هذا الركن بشكل دائم: إذ لا يقتصر على وضع أيقونة وشمعة لوقت الصلاة ومن ثم إزالتها عقب الانتهاء. وبالتالي، ستذكر هذه الزاوية كل فرد من أفراد الأسرة، طوال اليوم، مكانة الصلاة في حياتهم، وأهميتها الحيوية. ويروي أحد الآباء بأن زاوية الصلاة في منزلهم، تقع في غرفة الجلوس، وأنهم يشعلون أمام الأيقونة مصباحًا ليليًا بشكل دائم، كما هو الحال لدى الشرقيين. ويقول أبناؤه إنهم حين يستيقظون في الليل ويمرون بجانب الباب، ويذكرهم النور المضاء بوجود الله ويطمئنهم. تُعزز تلك الزاوية الخشوع والتأمل، وتدعو إلى الصلاة. كما أنها أداة للتعليم المسيحي للأسرة. وقد لا تكون دائمًا مخصصة للصلاة الجماعية، ولكنها تتيح لكل فرد إمكانية إيجاد السلام والهدوء للقاء الله خلال النهار. كيف يمكنكم إعداد تلك الزاوية، بطريقة لا تُشبه سوى أسرتكم، فتكون فريدة من نوعها وجزءًا من التقاليد والكنوز الأسرية؟

اختيار زاوية الصلاة

تكمن الخطوة الأولى في اختيار رُكن الصلاة. أحيانًا، يجب عليكم التخمين، جرّبوا زاويات عدة قبل اختيار الأفضل. كما أن تطوّر الأسرة ورغبات الأطفال يمكن أن تؤدي أيضًا إلى التغيير. حتى في المنازل الصغيرة، يكون هناك العديد من الاحتمالات، علمًا بأنه ما مِن مكان مثالي لذلك: يمكن أن تكون زاوية الصلاة عند المدخل أو في المطبخ أو في غرفة الأطفال أو في غرفة الجلوس. إليكم بعض معايير الاختيار:

-أن يكون هناك مساحة تسمح لجميع أفراد الأسرة بالاجتماع (ولبعض الضيوف).

-أن يكون المكان هادئًا ولا يُشتت التركيز. لا تختاروا زاوية قريبة من نافذة مطلة على الطريق، حيث يُسمع الكثير من الضجيج ما قد يؤثر على التأمل.

-أن يكون الموقع جميلًا؛ تجنبوا أن يقع اختياركم على زاوية قريبة من سلة المهملات أو سلة الغسيل.

-أن يكون في مكان غالبًا ما يمر بجانبه أفراد الأسرة. لا تختاروا زاوية لا يقترب منها أحد.

-أن يكون منعزلًا بما فيه الكفاية للتمكن من الصلاة على انفراد. هذه النقطة لا يُمكن اعتمادها سوى في المنازل الكبيرة نوعًا ما. فمن الصعب الانعزال في منزل من 3 أو 4 غرف يضم 6 أو 7 أشخاص. ولكن ما مِن شيء مستحيل، لذا لا تستسلموا؛ علموا أبناءكم الالتزام بالهدوء لبعض الوقت خلال النهار، للارتياح والصلاة.

كيفية تزيين ركن الصلاة

بعد اختيار الركن، يبقى عليكم ترتيبه. يمكنكم وضع: تمثالًا صغيرًا أو صليبًا أو أيقونة. ومن المهم عدم اختيار الصورة أو التمثال بطريقة عشوائية. هنا أيضًا، يجب الاهتمام بالناحية الجمالية: فمن الضروري أن يربط الطفل الله بالجمال. إذًا، تجنبوا استخدام الصور الباهتة أو ذات النوعية الرديئة. تُقدّم الأديرة مجموعة كبيرة من الصور والتماثيل المُختلفة بجميع الأسعار. يجب أن يتم وضع الصورة (أو الأيقونة أو التمثال) على طاولة صغيرة أو تعليقها على الحائط، ولكن احرصوا دائمًا على أن تكون بمستوى طول الأطفال الأصغر سنًا.

كما أن الشمعة أو الشموع هي عناصر مهمة لزاوية الصلاة. فاللهب يشير إلى محبة الله، والنار إلى الروح القدس، والنور إلى المسيح الذي يقودنا. ويُمكن أن يكون عدد الشموع المختار ذات معنى؛ بعض العائلات تضع 3 شموع: واحدة لكل شخص من الثالوث الأقدس. أما البعض الآخر، فيضيئون الشموع بحسب عدد أفراد الأسرة. في زمنَي المجيء أو الصوم، يمكن أن يزداد عدد الشموع المضاءة من أسبوع إلى أسبوع. وفي ذكرى نيل الأطفال سر المعمودية، يمكنكم إضاءة شمعتهم إن كنتم تحتفظون بها.

كما أن وضع الزهور (الحقيقية وغير اليابسة) أو النباتات يُعطي طابع الحياة والفرح. وسيسعد الأطفال بإضافة باقات من زهور الحقول التي قد يقطفونها خلال نزهتهم. يمكنكم أيضًا وضع لوح بجانب الزاوية؛ فتعلقون عليه رسومات أطفالكم أو عبارات من الإنجيل (من إنجيل اليوم أو من إنجيل الأحد) أو صور للأشخاص الذين تصلون على نيتهم، إلخ. هذا ويمكنكم وضع سجادة أمام الزاوية، ما يجسد مكان الصلاة ويجعله مريحًا. كما يمكنكم إضافة إضاءة مناسبة، رف صغير للكتب والدفاتر، بعض المقاعد الصغيرة؛ آلاف الأشياء الأخرى يمكن أن تُكمل ركن الصلاة هذا. يبقى عليكم القدوم والصلاة أمامه!

كريستين بونسار

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
صلاة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد