Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

فونديه غلوب: "عذراء روكامادور ترافقني أينما ذهبت"

Sébastien Destremau sur son bateau du Vendée Globe

Jean-Louis Carli/Alea

Le skipper français Sebastien Destremau s’entraine à bord de Merci pour le Vendée Globe au large des Sables d’Olonne, le 31 Octobre 2020.

تيموتي دالماس - تم النشر في 16/11/20

منذ الجولة السابق من سباق فونديه غلوب، تشكّل رابط ثابت بين سيباستيان ديستريماو وسيدة روكامادور، فهي تحميه وترشده على طريق الإيمان. يوم الأحد، ستكون بجانبه على متن زورقه "ميرسي"، وسترافقه في رحلته حول العالم.

يستعد سيباستيان ديستريماو لسباق فونديه غلوب 2020، الثاني في حياته المهنية والذي يُعتبر تحديًا مهمًا، لطالما حلم بخوضه منذ صغره. تلقى تعليمه في عائلة مؤمنة في أوليول، وهي بلدة يبلغ عدد سكانها 13000 نسمة وتقع على بعد عشرة كيلومترات غرب تولون، وقد تلقى “تعليمًا فرنسيًا كلاسيكيًا”، على حدّ تعبيره. وكان والداه ناشطين أساسيين في الرعية، يصطحبانه إلى القداس كل يوم أحد. ويقول: “كان أبي موسيقيًا وكان يعزف دائمًا مقطوعة صغيرة، وهكذا كنا نحتفل بالقداديس الإلهية”.

Clé des océans exposée à Rocamadour

عام 2016، تم تبريك قاربه عشية موعد الانطلاق

لم يفقد سيباستيان ديستريماو، البالغ من العمر 56 عامًا، الأب لخمسة أطفال والمطلق مرتين، أيًا من الإيمان الذي ورثه عن والديه. في عام 2016، عشية انطلاق أول رحلة له في فونديه غلوب، طلب من كاهن “لي سابل دي أولون” أن يبارك قاربه. وعلى الرغم من أنه لم يكن ممارسًا ملتزمًا، شعر سيباستيان بالحاجة إلى الذهاب إلى القداس خلال الأسبوع الذي سبق الرحلة، ويقول “نخوض مغامرة لا تخلو من المخاطر. فشعرت أنه يجب عليّ الذهاب…”

كانت العذراء معي ورافقتني

أهداه الأب فنسنت لوترام، كاهن أبرشية القديسة مريم دي أولون في ذلك الوقت، كتابًا مقدسًا، مع مسبحة وصورة لمريم العذراء. ويقول سيباستيان: “بصراحة، لم أفتح الكتاب المقدس إلا مرة واحدة في حياتي، عندما كنت في المحيط الهادئ”. ويروي: “كان هناك ملاحظة صغيرة على صورة العذراء التي أخذتها معي: إذا كنت تعرف كم أحبك، فستبكي من الفرح”. ولمدة 124 يومًا، تم عرض صورة السيدة العذراء مع العبارة الصغيرة هذه، على الطاولة، في المكان الذي يقضي فيه ربان السفينة معظم أوقاتهم، وحيث يتخذون أهم القرارات بشأن المسار الذي يجب أن يسلكوه. وعلى أية حال، “كانت السيدة العذراء هناك ورافقتني”.

Sébastien Destremau sur son bateau du Vendée Globe

سيدة روكامادور في “سابل دي أولون”

بعد أربع سنوات، عشية الرحلة الثانية حول العالم، لم يتمكن سيباستيان ديستريماو من حضور القداس في اليوم السابق للانطلاق، ولم يبارك قاربه، كما كان يرغب، بسبب الإجراءات الصحية الصارمة. ولكن يوم الخميس، 29 تشرين الأول، كان على أتمّ استعداد لاستقبال تمثال العذراء السوداء من روكامادور، والذي وصل بالقارب إلى “سابل دي أولون”، قبل عشرة أيام من الانطلاق. ومنذ القرن الثاني عشر، نُسب إليها ما لا يقل عن 126 معجزة، بما في ذلك العديد من المعجزات المتعلقة بالبحر وعمليات الإنقاذ. فهي شفيعة البحّارة.

ويقول سيباستيان: “تربطني علاقة خاصة بالعذراء السوداء من روكامادور، مُذ أن ارتبطت بحماية البحار والمحيطات”. بدأت هذه القصة قبل أربع سنوات، عندما توجه سيباستيان بسخرية إلى مدير السباق: “سأطفئ الضوء عندما أخرج، سأتحقق من أنه لم يبق أحد، ومن ثم سأغلق باب المحيط”. وفي الواقع، نفذ ما قاله على الفور: أخذ القبطان بعد ذلك كل ما في متناوله، وصنع المفتاح الشهير من حمّالة ملابس وقطع الخشب. وعند وصوله إلى “سابل دي أولون”، قدّم القبطان المفتاح إلى الأب فنسنت لوترام، ووضعه عند قدمي عذراء روكامادور.

Sébastien Destremau avec la clé des océans

عام 2018، قدم المفتاح إلى البابا فرنسيس

بعد مرور عام، تلقى سيباستيان دعوة من الكرسي الرسولي لتقديم قطعته الشهيرة للبابا فرنسيس. وسيبقى ذاك اللقاء مميزًا له لمدى الحياة. ويقول: “أنا محظوظ للغاية لأن البابا باركني. وبارك المفتاح أيضًا، وبعد ذلك نظمنا رحلة حج إلى روكامادور لإعادته إلى هناك”. اليوم، يُعرض المفتاح في كنيسة العذراء السوداء، في مزار روكامادور، المكان الذي يزوره سيباستيان من وقت لآخر، فقط للتحقق من أنه لا يزال موجودًا. والأحد المقبل، ستتاح له فرصة كتابة فصل جديد من تاريخه الاستثنائي مع العذراء السوداء. لكنه لن يأخذ معه الكتاب المقدس أو المسبحة أو الأيقونة على القارب، بل سيأخذ معه صورة مصغرة لتمثال سيدة روكامادور.

كنيسة روكامادور

مفتاح المحيطات الذي صنعه سيباستيان ديستريماو وباركه البابا فرنسيس معروض في كنيسة العذراء السوداء، في مزار روكامادور.




إقرأ أيضاً
كريس نيكيتش، أول رياضي مصاب بمتلازمة داون يكمل بطولة الرّجُل الحديدي

Tags:
أخبار مسيحيةالعذراء
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً