Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 26 نوفمبر
home iconروحانية
line break icon

إذا كنتِ ترغبين في الارتباط بشريك مؤمن… ارفعي هذه الصلاة!

Marcos Paulo Prado/Unsplash | CC0

المونسنيور فادي بو شبل - تم النشر في 07/11/20

جلّ ما أريد هو أن أتمّم إرادتك في حياتي، وفي حين أنتظر تحقيق حلمي، فإنني أرفع إليك كل شكر وحبّ وامتنان

حبّك، يا ربّ، أوجدني، فأنتَ منحتني الحياة، ولا شكّ في أنك تريدني أن أحقّق رسالتي ودعوتي الخاصة في هذه الحياة.

زرعت فيّ رغبة الزواج وتأسيس العائلة، وأنا لا أزال حائرة.

لماذا لم يأتِ الوقت بعد؟

لماذا لم ألتقِ بالشخص المناسب حتى الآن؟!

هل أنتَ تدعوني إلى عيش دعوة لا أزال أجهلها؟

ذات يوم، قرأت في كتابات القديسة تريزيا الطفل يسوع “أن الله لا يمنح النعمة إلا بعد أن يكون قد وضع فينا الرغبة في طلبها”، فأنا لن أقول إن الموضوع لا يهمّني، ولن أستسلم لأن ليس في سبيلي أمر آخر.

أعرف أن المجتمع الذي أعيش فيه يفتقد العدل، وأن الحرب ونتائجها قد أثّرت على المجتمع بأسره. ولكن، أنتظر منك هديّة.

هذه الهديّة، لأنها منك، ستكون غالية.

إنني أنتظر اليوم الذي ألتقي فيه شابًا مؤمنًا بك ومُحبًّا لك، شابًا يفهمني ويؤسّس معي عائلة ترضيك، فأنت، يا ربّ، تحبّ العائلة، وقد اخترتها لتأتي إلينا، وأنت قلت في الكتاب المقدّس: “لا ينبغي أن يبقى الإنسان وحيدًا لأجعلنّ له معينًا” (تك 2: 18). لذلك، فإنني أضع مستقبلي بين يديك.

لا أريد أن أتحرّق، ولا أريد أن أتخلّى عن مبادئي المسيحيّة. جلّ ما أريد هو أن أتمّم إرادتك في حياتي، وفي حين أنتظر تحقيق حلمي، فإنني أرفع إليك كل شكر وحبّ وامتنان.

وأطلب معونة أمّي السماويّة التي تسهر على حياتي لتصلّي من أجلي أمامك، فأكون شبيهة بها في إيماني ورجائي ومحبّتي، لأنني ابنتها ولأنها أمّي. آمين.


PADRE PIO

إقرأ أيضاً
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها يطلب كلّ ما يريد، ليرحمنا يسوع ويرحم طلباتنا

Tags:
أخبار مسيحيةالصلاة
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
زيلدا كالدويل
رائد الفضاء الذي جال الفضاء مع الإفخارستيا
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً