Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 04 ديسمبر
home iconروحانية
line break icon

"وكُلُّ وَاحِدٍ يُعْطَى مَوْهِبَةً يَتَجَلَّى الرُّوحُ فيهَا مِنْ أَجْلِ الـخَيْرِ العَام"

الخوري نسيم قسطون - تم النشر في 27/10/20

التأمّل بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الأربعاء من الأسبوع الأخير بعد عيد الصليب في ٢٨ تشرين الأول ٢٠٢٠

الأربعاء من الأسبوع الأخير بعد عيد الصليب
أَمَّا في شَأْنِ الـمَوَاهِبِ الرُّوحِيَّة، أَيُّهَا الإِخْوَة، فلا أُريدُ أَنْ تَكُونُوا جَاهِلِين. تَعْلَمُونَ أَنَّكُم، عِنْدَمَا كُنْتُم وَثَنِيِّين، كُنْتُم تَنْقَادُونَ مُنجَرِفِينَ إِلى الأَوْثَانِ البُكْم. لِذلِكَ أُعْلِنُ لَكُم أَنَّهُ مَا مِنْ أَحَدٍ يَنْطِقُ بِرُوحِ الله، ويُمكِنُهُ أَنْ يَقُول: “يَسُوعُ مَحْرُوم!”؛ ولا أَحَدَ يَقْدِرُ أَنْ يَقُول: “يَسُوعُ رَبّ!” إِلاَّ بِالرُّوحِ القُدُس. إِنَّ الـمَوَاهِبَ الرُّوحِيَّةَ عَلى أَنْوَاع، لـكِنَّ الرُّوحَ وَاحِد؛ والـخِدَمَ عَلى أَنْوَاع، لـكِنَّ الرَّبَّ وَاحِد؛ والأَعْمَالَ القَدِيرَةَ عَلى أَنْوَاع، لـكِنَّ اللهَ وَاحِد، وهوَ يَعْمَلُ في الـجَمِيعِ كُلَّ شَيء. وكُلُّ وَاحِدٍ يُعْطَى مَوْهِبَةً يَتَجَلَّى الرُّوحُ فيهَا مِنْ أَجْلِ الـخَيْرِ العَام. فوَاحِدٌ يُعْطَى بِالرُّوحِ كَلاَم الـحِكْمَة، وآخَرُ كَلاَمَ الـمَعْرِفَة، وَفْقًا لِلرُّوح عَيْنِهِ؛ وآخَرُ الإِيْمَانَ في الرُّوحِ عَيْنِهِ؛ وآخَرُ مَوَاهِبَ الشِّفَاءِ في الرُّوحِ الوَاحِد؛ وآخَرُ الأَعْمَالَ القَدِيرَة، وآخَرُ النُّبُوءَة، وآخَرُ تَمْييزَ الأَرْوَاح، وآخَرُ أَنْوَاعَ الأَلْسُن، وآخَرُ تَرْجَمَةَ الأَلْسُن. كُلُّ هـذَا يَعْمَلُهُ الرُّوحُ الوَاحِدُ عَيْنُهُ، مُوَزِّعًا لِكُلِّ وَاحِدٍ مَوَاهِبَهُ كَمَا يَشَاء.
قراءات النّهار: ١ قور ١٢:  ١-١١ / متّى ١٨ : ٢٣-٣٥
التأمّل:
“وكُلُّ وَاحِدٍ يُعْطَى مَوْهِبَةً يَتَجَلَّى الرُّوحُ فيهَا مِنْ أَجْلِ الـخَيْرِ العَام”!
لكلّ منّا مواهب حباه بها الله…ولكن، هل كلّ واحدٍ منّا مستعدٌّ لاستثمار هذه المواهب في حياته الخاصّة ولتوظيفها من أجل الخير العام؟!
هناك من تغلب أنانيّتهم عليهم فيدفنون مواهبهم في إطارٍ ضيّق تفرضه مصالحهم الخاصّة عليهم فلا يفيد من إمكانيّاتهم سوى نفسهم أو محيطهم الضيّق!
رسالة اليوم تدعونا لتفعيل حسّ الانتماء إلى المجتمع وإلى الجماعة عبر توظيف ما منحنا الله إيّاه مجّاناً في خدمة من أوكلنا بهم الربّ الإله!
الخوري نسيم قسطون – ٢٨ تشرين الأوّل ٢٠٢٠
Tags:
التأمّل بصوت الخوري نسيم قسطون
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً