Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
قصص ملهمة

حكم عليها السرطان لكنها اختارت الحياة

FORGIVNESS

Fizkes - Shutterstock

ماري أن شيرون ماري أن شيرون - تم النشر في 06/10/20

تُنظم نيوزيلاندا في ١٩ أكتوبر أوّل استفتاء وطني في العالم حول الموت الرحيم ليقرر المواطنون بشأن مشروع القانون المتعلق بنهاية الحياة. ويهدف القانون الى تشريع الموت الرحيم للأشخاص المرضى الذين وإزاء ألم مُبرح لا يُطاق، لا يتخطى أمد الحياة المتبقي أمامهم ٦ أشهر.

وفي خضم النقاش الجاري في البلاد حول هذه المسألة البالغة الأهميّة، قررت ايكي والش التدخل انطلاقاً من تجربتها الخاصة. تبلغ هذه السيدة من العمر ٥٣ عاماً وهي تعاني منذ يونيو ٢٠١١ من سرطان في الدماغ قاسي جداً.

بعد تشخيصها، شعرت بإحباط شديد وبأنها تعيش “ليل لا نهاية له” ولم ترد أن يستمر ذلك. طلبت الموت لكنها تراجعت عن قرارها في الدقيقة الأخيرة.

فهي ربما كرهت حياتها ووضعها بعد التشخيص لكن وبعد ٩ سنوات من ذلك تقول: “أحب حياتي، أتعرفون؟ أحب حياتي.”

فما الذي حصل في داخلها لتُغيّر بشكل راديكالي نظرتها للحياة؟ استفادت ايكي من علاج مبتكر سمح بتقليص الكتلة السرطانيّة الى النصف لكن الأهم هو أنها تمكنت من رؤية أولادها وأحفادها يكبرون.

لا شك في أنها تشعر أحياناً انها عبء على عائلتها لكن هذا الشعور سرعان ما يختفي ما أن تشعر بمحبة كلّ من حولها ودعمهم غير المشروط.

كثيرةٌ هي الشهادات المماثلة من كلّ أنحاء العالم خاصةً وان كلّ قوانين الموت الرحيم تستند الى المفهوم الذي لا يمكن قياسه ألا وهو الألم الذي لا يُطاق فما لا يُطاق لأحدنا قد يكون محمولاً لدى آخر كما وقد يتغيّر هذا الشعور مع الوقت.

تخشى ايكي من أن يتسبب القانون في حال صوّت عليه بشعور ذنب عند المرضى وبأنهم عبء على ذويهم فيطلبوا الموت.

الحياة مهمة! حتى بعد الإصابة بمرض وبعد الوهن الذي يصاب به المرء بسبب التقدم في السن وخسارة الاستقلاليّة والحماسة وضرورة الاتكال على الآخرين، تبقى الحياة هي الأقوى.

يُغني دانيال بالافوان “لماذا أعيش، لماذا أموت” هذا لب الموضوع. برهنت التجارب ان المريض وإن كان محاطاً كما يجب هو قادر على إيجاد معنى لحياته وتخطي المرض والصعوبات التي ترافقه ليصل هو ومن يحب الى مكان جميل تتجلى من خلاله المحبة وقوة الحياة.


FAMILY PRAYING

إقرأ أيضاً
نصائح جميلة ستجعل أطفالك يحبون مسبحة الوردية


FAMILY PRAYING

إقرأ أيضاً
نصائح جميلة ستجعل أطفالك يحبون مسبحة الوردية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أخبار مسيحية
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً