Aleteia
السبت 24 أكتوبر
روحانية

درس فرح من قديس يعاني من احتياجات خاصة

HERMANN,REICHENAU

Th. Fink Veringen | CC BY-SA 4.0

فيليب كوسلوسكي - تم النشر في 29/09/20

نميل جميعنا عند الإصابة بالمرض أو بظرف صحي قاهر الى اليأس والأسف على تدهور حالنا الصحيّة كما وأن الأولاد الذين يولدون أو يُشخصون بالإصابة بأمراض أو إعاقات يُهملون ويُعتبرون خطأ.

لكن أحد القديسين يعلمنا ان ظرفنا الصحي لا يجب أن يتحكم بصحتنا الروحيّة وانه باستطاعتنا أن نفرح على الرغم من كلّ المعاناة.

عاش القديس هيرمان “الأعرج” في القرن الحادي عشر وكان محكوم عليه بالفشل. كانت أطرافه مشوّهة ولا يستطيع التحرك من مكان الى آخر وبالكاد يستطيع الجلوس حتى في الكرسي الذي كان مصنوع خصيصاً له. كانت أصابعه ضعيفة وتصعب عليه الكتابة وكان فمه مشوّه ولسانه وشفاهه تنطق بكلمات بالكاد مفهومة.

كان العالم الوثني ينكر هؤلاء الأولاد ويرسلهم الى الجبال ليموتوا لكن والدا هيرمان رفضا التخلي عنه وسلماه لدير قريب. من المُلفت أن الرهبان قبلوا به وتحلوا بالصبر معه وعلّموه أعماق الدين والعلم والرياضيات.

أصبح هرمان عالماً عي الرغم من كلّ شيء ولم يكتف بذلك بل كان أسعد الرهبان في الدير!

كان الرجل لا يستطيع المشي ولا الجلوس أو الاستلقاء كما يريد ولم يرتح يوماً في حياته. كان يطوق للكتابة لكن أصابعه كانت تخونه. كانت أفكاره كبيرة ولا يستطيع التعبير عنها حتى في أصوات واضحة لكنه كان بشوشاً وفرحاً واجتماعياً بشهادة كلّ من عايشه.

كان طيّب ويصغي ويضحك دوماً ويتمتع بقدرة على التكيّف فأحبه الجميع.

يؤكد لنا مثال هرمان ان الفرح لا يجب أن يرتبط بالرفاه الجسدي فباستطاعتنا (وعلينا) أن نكون مرحين في لحظات الفرح واللحظات السيئة، في الصحة والمرض.

كان فرح هرمان يستند الى يسوع المسيح وحده وكان مسروراً جداً لأنه على قيد الحياة. كانت الحياة بالنسبة لهرمان هدية وأمضى حياته على هذه الأرض يعبر عن هذا الفرح.




إقرأ أيضاً
صور حصريّة: عيد القديس جينارو في نيويورك، عودة الى الجذور


web2-saint-francois-dassise-godong-vn105047a.jpg

إقرأ أيضاً
هذه الكلمات للقديس فرنسيس لا تزال تصلح حتى اليوم

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أخبار مسيحية
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً