Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

سيدة الآلام رافقتنا خلال شهر سبتمبر

SORROWS

Lawrence OP CC BY-NC 2.0

أنابيل موزلي - تم النشر في 27/09/20

تكرس الكنيسة شهر سبتمبر لسيدة الآلام. هذه السنة وفي سياق الجائحة التي غيّرت حياتنا الشخصيّة والمهنيّة وبداية العام الدراسي، نحتاج أكثر من أي وقت مضى الى الصلاة لأمنا مريم إذ وحدها هي القادرة على تعزيتنا.

فبين شهر أغسطس المكرس لقلب يسوع وشهر أكتوبر المُكرس لسيدة الورديّة، سبتمبر مساحة من الوقت لنقوي علاقتنا بمريم والتأمل بآلامها وسيلة فعالة لتحقيق ذلك.

فلنصوب نظرنا نحو العذراء مريم أم الآلام لكن أيضاً أم التعزيّة. هي قادرة على فهمنا ومساعدتنا. فمن خلال النظر اليها والصلاة لها، يتحوّل القلق الى رجاء والحزن الى محبة كما كان يقول يوحنا بولس الثاني.

فلنوّحد آلامنا بآلام مريم فذلك كفيل بأن يملأ القلب فرحاً. واليكم عشر طرق للقيام بذلك:

1-                 إعطاء معنى للمعاناة

قدموا معاناتكم لقلب مريم الطاهر. تسمح معالجة الألم بإراحة القلب واشعال العبادة والمحبة من خلال التأمل بآلام مريم وتقديم الإماتات وأفعال العبادة الجميلة مثل السبت الأوّل من الشهر. إعطاء معنى للمعاناة من خلال الأفعال مسار يشفي الروح والقلب.

2-                 زرع المحبة

في شهر آلام مريم، حاولوا عدم التوقف كثيراً عند مشاكلكم بل زرع المحبة من خلال التفكير في العذراء القديسة الموجودة في السماء. لا معنويات للقيام بذلك؟ صلّوا على الفور “السلام” واكتبوا صلاة لتطلبوا من العذراء المساعدة على التخفيف من الآلام.

3-                 تخفيف آلام شخص آخر

ساعدوا شخصاً آخر في حمل صليبه وذلك إما من خلال السؤال عنه أو الاصغاء الى مشاكله أو تعزيته في معاناته وألمه أو مرافقته خلال وحدته أو فترته العصيبة. يمكننا أيضاً ارسال باقة ورود الى شخص يمر بلحظات صعبة أو تحضير طبق لذيذ أو اسداء خدمة.

4-                 صلاة المسبحة وعبادة الآلام السبعة

تكمن عبادة الآلام السبعة في تلاوة ٧ “سلام عليك” والتأمل في كلّ مرّة بإحدى آلام العذراء أي:

نبوءة سمعان

الهروب الى مصر

اختفاء الطفل يسوع في الهيكل ثلاثة أيام

لقاء يسوع ومريم عند درب الصليب

صلب وموت يسوع

إنزال جسد يسوع من على الصليب وتسليمه لأمه

وضع يسوع في القبر

أما مسبحة الآلام السبعة فتكمن في التأمل بكل هذه الآلام وكأنها سر لكن بتلاوة بعدها ٧ سلام عليك عوض عشرة. ونبدأ في كلّ مرّة بالصلاة الربيّة.

5-                 صلاة الورديّة، خاصةً أسرار الآلام

في حين نتأمل آلام يسوع وجلده ووضع اكليل الشوك على رأسه وحمله الصليب وصلبه، فلنتخيّل أنفسنا نسير الى جانب مريم ونقدم لها حضورنا المحب ودعمنا ونرفض أن نتركها في حين تشاهد آلام ابنها الحبيب.

6-                 تقديم تبرع ولو بسيط

قدموا ما تستطيعون لمنظمة أو جمعيّة محتاجة.

7-                 الاتحاد بالصلاة

صلّوا يومياً لشخص محتاج صلاة وقولوا له انكم تتحدون به بالصلاة كي لا يشعر انه وحده. ويمكنكم تلاوة هذه الصلاة الموّجهة الى سيدة الآلام: “يا اللّه، آلمك كانت كالسيف الذي اخترق نفس العذراء مريم الغاليّة وكما تنبأ سمعان، اسمح ان نحصل نحن الذين نتذكر بخشوع آلامك على النعم الآتيّة بعد الجلجلة. أنت الذي يعيش ويملك بالاتحاد مع الروح القدس لدهر الدهور. آمين.

8-                 استحداث مذبح صغير لسيدة الآلام

اختاروا صورة أو تمثال للعذراء وضعوا الى جانبه باقة ورود تهتمون بها بشكل يومي. يمكنكم إضافة الشموع وإضاءتها وقت الصلاة. ويمكنكم طلب من أفراد العائلة كتابة نيّة ووضعها على المذبح.

9-                 التأمل بصورة لسيدة الآلام

تأملوا بجمالها الساحر وليساعدكم هذا التأمل على الصلاة. ركزوا على الدموع التي تسيل على خدَيها فإنها كاللؤلؤ وتذكرنا ان يسوع قادر على تحويل آلامنا.

١٠ – الاصغاء للترانيم المريميّة

اصغوا للترانيم المريميّة الجميلة القادرة على نقلنا الى حال من الاتحاد مع أمنا فنسلم لها ذواتنا ونطلب شفاعتها خلال شهر سبتمبر.


MARY,STAR OF THE SEA,STELLA MARIS

إقرأ أيضاً
المعنى الروحي لاسم مريم العذراء




إقرأ أيضاً
سرقة دراجة هوائيّة: عندما تساعد العذراء مريم الشرطة على إيجاد صاحبتها

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أخبار مسيحية
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً