أليتيا

التحضيرات جارية على قدم وساق من أجل تطويب “طبيب الفقراء”

Alfonso José Rodríguez Mejías / dignacultura.com.ve
مشاركة
تواصل لجنة تطويب خادم الله خوسيه غريغوريو هيرنانديز في أبرشيّة كورو نشاطاتها التي تهدف إلى تعزيز قيمه وفضائله، وفق ما أفادت وكالة “فيدس”.

وتنضمّ إلى اللقاء الوطني “مسيرة فنزويلا مع خوسيه غريغوريو” من أجل تعزيز الحوار والتفكير في حياة هيرنانديز المعروف باسم “طبيب الفقراء”، مصدر إلهام الأجيال المقبلة.

هذا ما يواجهه المجتمع الكاثوليكي في فنزويلا

يمرّ المجتمع الكاثوليكي في فنزويلا في مرحلة دقيقة جدًّا إذ يُقترح نموذج خوسيه غريغوريو هيرنانديز كرمز لمساعدة الفقراء في الوقت الذي أصبحت فيه البيئة السياسية مضطربة بعد توقيع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو على المرسوم الذي نصّ على منح عفو رئاسي عن أكثر من مئة معارض.

وتأتي خطوة مادورو قبل ثلاثة أشهر من الانتخابات البرلمانيّة المقرّرة في 6 كانون الأوّل المقبل.

وكان مجلس الأساقفة في فنزويلا قد نشر بيانًا أكد فيه أن قرار الأحزاب السياسية المعارضة الـ27 بعدم المشاركة في التصويت لم يكن ناجحًا في الماضي القريب، داعيًا إلى وجوب تحمّل مسؤوليّة البحث عن حلول وتقديم مقترحات.

وأشار مجلس الأساقفة إلى أن الامتناع البسيط عن التصويت سيزيد من الانقسام السياسي والاجتماعي في البلاد واليأس من المستقبل.

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً