Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 29 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

ماذا تقول لنا سيدة لبنان بعد انفجار بيروت؟

OUR LADY OF LEBANON

By zainabsoly | Shutterstock

حريصا - لبنان

هيثم الشاعر - تم النشر في 04/09/20

منذ حوالي 2020 سنة، ظهر الملاك على أعظم امرأة في التاريخ، مريم العذراء، المرأة التي غيّرت العالم بقولها “نعم” لربّ الكون. حملت الإله المتجسّد، اعتنت به، خافت عليه، وحمته هي وخطيبها يوسف. هي التي تعرف لبنان جيداً، حملت ابنها إلى تلك الأرض المقدسة، هي التي تعرفها كلّ قرية في لبنان، كنائسها ومزاراتها في كلّ زاوية، في كلّ بيت، ورديّتها في كلّ سيارة وعلى كلّ لسان، هي التي رفعت فوق جبال لبنان حامية لبلد الرسالة، هي التي استقبلت يوحنا بولس الثاني، وبندكتس السادس عشر، وحمت بطاركة أنطاكيا وسائر المشرق والشعب المسيحي طوال مئات السنين.

في كلّ بيت وعندما تشتدّ المحن، يصرخ الأولاد “أمّنا” هي الوحيدة القادرة على فهم الصعاب وحلّها بحكمة وحنان، كيف إذا كانت تلك الأمّ “أمّ الله” سيّدة لبنان.

أمّنا لن تترك لبنان وهي التي لم تتركه يوماً، هي التي حملها قديسو لبنان في قلوبهم وشهدوا على تدخّلها في حياتهم، هي التي حمت زحلة من الطاعون، وإهدن من العسكر الهاجم عليها، هي التي حمت السفن في شكّا، وهي التي ظهرت في بشوات، وهي التي لن تتخلّى عن لبنان.

المعروف عن مسيحيي لبنان تكريمهم لمريم، هي التي تحملنا إلى يسوع كما حملته إلينا، هي التي تسمع استغاثاتنا نحن المتضرّعين إليها، هي التي تعرف أنّ وطن القديسين ومهما حاول الشرّ التطاول عليه، لن يسقط ولن ينهار.

(يرجى عدم نسخ المقال أو نقله على موقع آخر)

أمام ما يحصل في لبنان من وضع اقتصادي سيّء، من كوارث صحية واجتماعية، وبعد انفجار بيروت، يسأل البعض اين الله؟ لماذا تخلّى عن لبنان؟ في الحقيقة، الله لم يتخلّى عن لبنان، وأمّنا ما زالت فاتحة ذراعيها لتمسك بأيدينا وتسير بنا نحو يسوع، في الحقيقة، نحن الذين نخلينا عن الله، وغرقنا في السهروالفساد والماديات وتركنا الإيمان جانباً واتكلنا على السياسيين والاقتصاديين والدول.

مريم، تعرف جيداً متى تتدخّل، ومتى ينفذ الخمر، تطلب من ابنها أن يتدخّل، واليوم نفذ الخمر في لبنان وهي تتدخّل.

كيف تتدخّل مريم في الصعاب والمحن؟ هي تعلّمنا الصبر والاتكال على الله وهكذا أمضت حياتها، هي التي آثرت الصمت على الصليب ممتلئة بإيمان لا يخيب بابنها.

لا تنظروا من مريم ظهورات ورشح زيت أو رسائل، رسالتها في الانجيل كانت وما زالت مفعمة بالرجاء والحكمة والإيمان. كلّ ما تريده مريم أن يحبّ المسيحيون بعضهم بعضاً، أن يتعاونوا في ما بينهم، أن يكرّموا ابنها ويضعوه في سلّم أولوياتهم، أن يتكّلوا عليه في الصعوبات والموت، وهي التي عرفت الموت جيداً، عرفته عندما ولدت ابنها وحاول هيرودس قتله، هربت به إلى مصر، وعرفت الموت عندما مات ابنها على الصليب، ولكن هي تعرف أنّ موت ابنها قيامة، هكذا موت لبنان سيكون مع ابنها قيامة.


card-Paroline

إقرأ أيضاً
إن اللبنانيين سيعيدون بناء بلدهم بمساعدة الأصدقاء وبروح التفاهم والحوار والتعايش التي ميزت اللبنانيين دائما


card-Paroline

إقرأ أيضاً
إن اللبنانيين سيعيدون بناء بلدهم بمساعدة الأصدقاء وبروح التفاهم والحوار والتعايش التي ميزت اللبنانيين دائما

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
انفجار بيروتمريم العذراء
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً