Aleteia
الإثنين 19 أكتوبر
الكنيسة

للبنان سيّد واحد و"أبواب الجحيم لن تقوى" عليه

هيثم الشاعر - تم النشر في 25/08/20

من يريد أن يعرف المستقبل، فليقرأ التاريخ، فهو مكتوب بأحرف من شهادة، من قداسة. مسيحيو لبنان، بجميع طوائفهم، سكنوا تلك البقعة الصغيرة من الشرق لتكون لهم الحريّة في شرق اعتادوا أن يضطهدوا فيه بسبب إيمانهم. والحريّة هي الحقّ الذي طالبنا يسوع بأن نعلنه، والكنيسة، لا تخاف إعلان الحق، والحق معها.

ألاف السنين عاش خلالها مسيحيو لبنان تحت نير الاضطهاد، ولم تبخل الكنيسة بشهداء منهم بطاركة ماتوا على إيمانهم بيسوع، ليس دفاعاً عن عقيدة موت، أو ايديولوجية سياسية، أو وجود ثقافي، إنما بذلوا حياتهم دفاعاً عن إيمانهم بالرب المنتصر على الموت، والموت في المسيحية حياة.

لا يقاس المسيحيون بلبنان بأعدادهم، ولا بالمقاعد النيابية وأحزابهم، المسيحيون في لبنان ولو بقي منهم واحد فقط في تلك الأرض، فهو نور وملح في شرق بحاجة إلى جرعات سلام وسط حروب وصراعات.

لا شكّ أنّ حرب لبنان ضربت بعرض الحائط الوجود المسيحي في ذاك البلد الصغير، وتقاتل المسيحيون فيما بينهم، ولكن، هناك شريحة كبيرة عادت لتنبذ الحرب وتسير خلف بكركي التي تمثّل صوت المسيحيين الأحرار، وجميع اللبنانيين الأحرار.

منذ انتخاب البطريرك الراعي وهمّه توحيد المسيحيين واللبنانيين وهو عارف أنّ كثيرين منهم مغلوب على أمرهم وربما لا يهتموا لمصالح لبنان إنما لمصالح مشغّليهم، واليوم، وبسبب الأوضاع التي وصل إليها لبنان سياسياً، اقتصادياً وأمنياً، علا صوت البطريرك، صوت الحقّ على الباطل، ونقل صوت اللبنانيين الأحرار إلى المجتمع الدولي، وما يطلبه البطريرك ليس بالأمر الغريب عن بكركي وتاريخها، ولا على اللبنانيين، بل اصاب بالصميم هؤلاء الذين لا يريدون الخير للبنان.

سلاح بكركي هو سلاح الحق والتاريخ العابق بالحريّة، بكركي هي الصوت الذي لا يشترى بمال، ولا يخاف السلاح، ولا يساير ولا يعرف سوى الانتصار للبنان.

بكركي، هي صوت المسلمين والمسيحيين، وهي التي يلجأ اليها الناس عندما يشعرون بالقهر وعدم الآمان، بكركي ومتى شعرت أنّ وجود لبنان الرسالة بخطر، تقف كالجبل في وجه الرياح لا تهاب سوى الله الذي هو ملهمها.

بكركي لا تحقد، ولا تناور، بكركي علامة رجاء التي لولاها لما كان لبنان.

سمعنا في الأمس القريب والبعيد هؤلاء الذين يخوّنون البطريرك الراعي، حتى وصل بهم الأمر إلى اتهام البطريرك الراعي بتنفيذ أجندات اسرائيلية، فجاء ردّ الكنيسة مدوياً ووقف المخلصون للبنان إلى جانب الراعي الصالح ليؤكّدوا له أنّ الشعب الحرّ مع بكركي وهو عارف أنّ لا خلاص للبنان في ظلّ تفشيّ السلاح غير الشرعي في يد الميليشيات، وانتشار مخازن المتفجرات بين الأحياء السكنية في بيروت وغيرها من المناطق.

نذكّر جميع الذين يرفعون الاصابع ويهددون ويتوعّدون، أنّ الاتحاد السوفياتي بعظمته لم يقف أمام دولة صغيرة بالحجم اسمها الفاتيكان، جيشها جيش المسبحة والافخارستيا والحق، ومن يظنّ أنّ باستطاعته أن يقف في وجه بكركي فهو واهم، وللبنان سيّد واحد هو البطريرك، وإنّ الغد لناظره قريب.


archivescovo Aude

إقرأ أيضاً
المطران الياس عودة إلى الحكام اللبنانيين: كل متربع على عرشه من دون أن يعمل سنسلّمه إلى عدالة الملك السماوي!


raii

إقرأ أيضاً
بيان أكثر من مهمّ للجنة الاسقفية لوسائل الاعلام…”الكيل قد طفح”

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
البطريرك الراعيانفجار بيروت
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
MIRACLE BABIES
سيريث غاردينر
توأم معجزة تفاجئان الجميع بعد أن أكد الأطباء ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
TERESA
غيتا مارون
10 أقوال رائعة للقديسة تريزا الأفيليّة
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً