Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

مُحارِبة السرطان الصغيرة أماندا أمام تحدٍّ جديد بعد انفجار بيروت

Gibran Pierre Tauk.

غيتا مارون - تم النشر في 23/08/20

إنها الطفلة أماندا طوق، مُحارِبة السرطان الصغيرة، ابنة الثلاث سنوات، تحمل إنجيلها الصغير، وترفع صلاتها إلى يسوع…

تكبر أماندا في كنف أسرة توجّه نظرها صوب الربّ الساكن في القربان!

تعرّفت أماندا إلى العائلة المقدّسة، فظلّلتها بحبّها، وحضنت أوجاعها…

أماندا مدرسة في الإيمان، تحارب آلامها بصمت، متسلّحة بابتسامتها الورديّة…

البطلة الصغيرة تواجه اليوم تحدّيًا جديدًا إثر نجاتها من انفجار بيروت بعد تعرّض مستشفى القديس جاورجيوس الجامعي -حيث كانت تتلقّى علاجها- لأضرار جسيمة، فهي تعاني من تراجع في وضعها الصحّي، إثر انتقالها إلى مستشفى آخر.

كم من الليالي قضتها أماندا رافعة يديها الصغيرتين إلى السماء، وحاضنة مريم العذراء والقديسين في قلبها النقيّ، تشارك والديها الصلاة!

لتكن مشيئة الربّ في حياتها!

أليتيا تدعو الجميع إلى الصلاة على نيّة كل محاربي السرطان، الصغار والكبار، كي ينالوا الشفاء التام، وتكون أوجاعهم بمثابة محرقة حبّ في سبيل فداء البشريّة المتألمة.




إقرأ أيضاً
رسالة أمل من الطفل جورج الذي نجا بأعجوبة من انفجار بيروت




إقرأ أيضاً
المصوّر اللبناني العالمي بلال جاويش لأليتيا: كان الربّ حاضرًا بقوّة في انفجار بيروت وأنا فخور جدًّا لأنني شهدت على معجزة!

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
السرطانانفجار بيروت
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً