Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 30 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

ما المقصود بانتقال السيدة العذراء؟

ASSUMPTION OF MARY

Titian | Public Domain

فيليب كوسلوسكي - تم النشر في 17/08/20

تلف الكثير من المغالطات عيد انتقال العذراء الذي تحتفل به الكنيسة الكاثوليكيّة بتاريخ ١٥ أغسطس. ويُشير التعليم المسيحي للكنيسة الكاثوليكيّة الى أن المقصود بالانتقال هو حدث حصل في نهاية حياة العذراء مريم.

“أخيراً، العذراء مريم المُصانة من الخطيئة الأصليّة وعند انتهاء حياتها على الأرض، ارتفعت بالنفس والجسد الى المجد السماوي واستقبلها الرب ملكةً على كلّ شيء لتكون أقرب من ابنها، رب الأرباب وغالب الخطيئة والموت.” إن انتقال السيدة العذراء مشاركة فريدة في قيامة ابنها واستباق لقيامة المسيحيين الآخرين.

ويرقى هذا المعتقد في الكنيسة الكاثوليكيّة الى قرون المسيحيّة الأولى ومصدره القصص الأولى التي جرى التداول بها بشأن موت مريم.

كتب القديس يوحنا فم الذهب كيف حصل هذا الحدث لتُستقبل العذراء في السماوات.

كُتب انه هي التي حافظت على عذريتها منذ الولادة، تحافظ على جسدها خالياً من الفساد حتى بعد الموت. كُتب انها هي التي حملت الخالق طفلاً لها، تقيم في المظال الإلهيّة. كُتب أن العروس التي اختارها الآب، تبيت في بيت الإله. كُتب أنها هي التي رأت ابنها على الصليب واستقبلت في قلبها سيف الحزن، تراه وهو جالس قرب أبيه.

كُتب أن والدة اللّه تملك كل ما هو لابنها ويُكرمها كلّ مخلوق على اعتبارها أماً وعروسة الإله.

ويُفسر البابا بيوس الحادي عشر كيف انتقل هذا المعتقد عبر الأجيال وكيف يؤكد عليه الكتاب المقدس خاصةً في تحيّة الملاك الذي قال لها: “السلام عليك، يا ممتلئة نعمة، الرب معك، مباركة أنت بين النساء” وبالتالي فإن سر الانتقال هو تتمة لأسمى نعمة قُدمت للعذراء مريم والبركة الخاصة التي تصدت للعنة حواء.

إن انتقال العذراء احتفال قديم يكرم العذراء مريم ودورها في قصة الخلاص وتاريخ ابنها يسوع المسيح.




إقرأ أيضاً
من قلب المعاناة… ارفعوا هذه الصلاة إلى مريم من أجل لبنان!




إقرأ أيضاً
في عيد انتقالك للسما… يا مريم خلّي قلبك ع لبنان!

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
غيتا مارون
هل مُنح الخلاص للمسيحيين فقط؟ الأب بيتر حنا ي...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً