Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
المنبر‎

باسم يسوع ومار شربل وكل القديسين لن تأخذوا لبنان...لن تأخذوه

LEBANON BLAST

Marwan TAHTAH / AFP

هيثم الشاعر - تم النشر في 17/08/20

دموعي تكتب هذا المقال، وأنا في الغربة، شاهدت منذ لحظات فيديو عن الدمار الذي لحق ببيروت، عن قوة الانفجار، عن الحزن والألم، وسامحوني، عن الجهل الباقي في قلوب كثيرين الذين ما زالوا يحاولون الاستفادة سياسياً مما حصل، وكأن شيئاً لم يكن.
عشت الحرب اللبنانية وأنا طفل صغير، رأيت القتلى والدمار، وها هي المشاهد تكرّر ذاتها، بصورة أبشع.
ماذا بقي من بيروت الحبيبة سوى بكاء الأمهات ودمار أشبه بدمار هيروشيما؟
وأنا أبكي، وبكائي لا يقارن ببكاء الأمهات، وهؤلاء الذي دمّرت منازلهم وخسروا أشغالهم، يبقى لنا الله وحده لأنّ بعد الذي شاهدناه، خوفنا أن يعيد التاريخ نفسه في لبنان، ويعود الاقتتال وتعود خطوط التماس، ويموت الآلاف من جديد.
إلى اخوتي في لبنان، الله لن يتخلى عنكم، أرض لبنان لن يهزمها الشر، ولن يبتلعها إبليس، وأبواب الجحيم لن تقوى على الوطن الذي تعمّد بصلوات القديسين وإيمان الأمهات.
انها حرب الشر والخير على أرض مباركة، والتاريخ شاهد أن الأرض التي أعطت السماء أفواج قديسين، لن تخضع لمخططات الشرّ وأحقاده.
نيرون حرق روما خوفاً من المسيحيين، وها هي روما اليوم عاصمة المسيحية في العالم.
كلنا ايمان ورجاء، ان يسوع لن يترك لبنان، وبشفاعة أمنا مريم والقديس شربل وجميع القديسين، ستنهض بيروت من جديد، وسينتصر الخير والسلام في لبنان الحبيب.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
لبنانمار شربليسوع
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً