أليتيا

بالصورة: الموتى يخرجون من مدافنهم في مار مخايل

مشاركة
انه اليوم الذي صنعته يد الشر. انه اليوم الذي سيبقى في ذاكرة اللبنانيين الى ابد الآبدين.
ساعة أتت لم يكن يتوقعها أحد، مئات استشهدوا، عشرات فقدوا، وآلاف أصيبوا.
يوم أسود، أبكى العالم، وحتى اللحظة ما زالت فرق الإنقاذ تعمل لسحب الجثث والبحث عن المفقودين.
في مار مخايل، الدمار سيّد الموقف، والمبكي أن المدافن تهدّمت حيطانها وخرجت القبور من المدافن.
وكأنها القيامة، وكأن الموتى يقولون كفى حتى نحن لم نعد نحتمل.
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً