Aleteia
الخميس 22 أكتوبر
روحانية

"َلَقَدْ سَلَكْتُ أَمَامَ اللهِ بِكُلِّ ضَمِيرٍ صَالِحٍ حَتَّى هـذَا اليَوْم"

الخوري نسيم قسطون - تم النشر في 07/08/20

التأمّل بالرّسالة اليوميّة بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم السبت العاشر من زمن العنصرة في ٨ آب ٢٠٢٠

السبت العاشر من زمن العنصرة
وفي الغَد، أَرادَ أَنْ يَقِفَ عَلى حَقيقَةِ مَا يَشْكُو بِهِ اليَهُودُ بُولُس، فَفَكَّ قُيُودَهُ، وأَمَرَ الأَحْبَارَ وكُلَّ الـمَجْلِسِ أَنْ يَجْتَمِعُوا، وأَنْزَلَ بُولُسَ وأَقَامَهُ أَمَامَهُم. وَتَفَرَّسَ بُولُسُ في الـمَجْلِس، فقَال: “أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَة، لَقَدْ سَلَكْتُ أَمَامَ اللهِ بِكُلِّ ضَمِيرٍ صَالِحٍ حَتَّى هـذَا اليَوْم”. فأَمَرَ حَنَانِيَّا عَظيمُ الأَحْبَارِ مَنْ كَانُوا وَاقِفِينَ بِالقُرْبِ مِنْ بُولُسَ أَنْ يَضْرِبُوهُ عَلى فَمِهِ. حِينَئِذٍ قَالَ لَهُ بُولُس: “سَيَضْرِبُكَ اللهُ أَنْتَ، أَيُّهَا الـحَائِطُ الـمُبَيَّضُ بِالكِلْس! فَأَنْتَ تَجْلِسُ لِتُحَاكِمَني بِحَسَبِ الشَّريعَة، فكَيْفَ تَأْمُرُ أَنْ يَضْرِبُوني خِلافًا لِلشَّرِيعَة؟”. فقَالَ الوَاقِفُونَ بِالقُرْبِ مِنْهُ: “أَنْتَ تَشْتُمُ عَظيمَ أَحْبَارِ الله؟!”. فقَالَ بُولُس: “مَا كُنْتُ أَعْلَم، أَيُّهَا الإِخْوَة، أَنَّهُ عَظيمُ الأَحْبَار. فقَدْ كُتِب: رَئيسُ شَعْبِكَ، لا تَقُلْ فيهِ سُوءًا”. وكانَ بُولُسُ يَعْلَمُ أَنَّ قِسْمًا مِنْ أَعْضَاءِ الـمَجْلِسِ صَدُّوقِيّ، والقِسْمَ الآخَرَ فَرِّيسِيّ، فصَاحَ فِيهِم: “أَيُّهَا الرِّجَالُ الإِخْوَة، أَنَا فَرِّيسِيٌّ ابْنُ فَرِّيسِيّ، وعَلى رَجَاءِ وَقِيَامَةِ الأَمْوَاتِ أَنَا أُحَاكَم”. ولَمَّا قَالَ هـذَا، وَقَعَ خِلافٌ بَيْنَ الفَرِّيسِيِّينَ والصَّدُّوقِيِّينَ وانْقَسَمَ جُمْهُورُ الـحَاضِرين. فالصَّدُّوقِيُّونَ يَقُولُونَ أَنْ لا قِيَامَةَ ولا مَلاكَ ولا رُوح، أَمَّا الفَرِّيسِيُّونَ فَيَعْتَرِفُونَ بِهَا كُلِّهَا. وصَارَتْ صَيْحَةٌ عَظِيمَة، فقَامَ بَعْضُ الكَتَبَةِ مِنْ حِزْبِ الفَرِّيسِيِّينَ وَأَخَذُوا يُخَاصِمُونَ بَشِدَّةٍ قائِلين: “لا نَجِدُ في هـذَا الرَّجُلِ سُوءًا! رُبَّمَا كَلَّمَهُ رُوحٌ أَو مَلاك!”. واشْتَدَّ الـخِلافُ فَخَافَ قَائِدُ الأَلْفِ أَنْ يُمَزِّقُوا بُولُسَ شَرَّ تَمْزِيق، فأَمَرَ الـجُنُودَ أَنْ يَنْزِلُوا وَيَنْتَزِعُوهُ مِنْ بَيْنِهِم ويَعُودُوا بِهِ إِلى القَلْعَة. وفي اللَّيْلَةِ التَّالِيَة، وقَفَ بِهِ الرَّبُّ وقَاَل لَهُ: “ثِقْ! فكَمَا شَهِدْتَ لي في أُورَشَليم، عَلَيْكَ أَنْ تَشْهَدَ أَيْضًا في رُومَا!”.
قراءات النّهار: أعمال ٢٢:  ٣٠-  ٢٣:  ١١ / لوقا ١٢:  ١٠-١٢
التأمّل:
“لَقَدْ سَلَكْتُ أَمَامَ اللهِ بِكُلِّ ضَمِيرٍ صَالِحٍ حَتَّى هـذَا اليَوْم”!
من منّا قادرٌ على التصريح بقولٍ كهذا؟
إن حياتنا يشوبها الكثير من الاضطرابات في العلاقة مع الله ومع الناس ولذا علينا أن نبقي دائماً ضميرنا متيقّظاً كي لا نحيد عن الدرب التي أرشدنا إليها الربّ بخلاصه وفدائه!
إنّ أعظم الآلام الجسديّة تبقى أسهل من ألم الضمير خاصّةً حين يطعن الإنسان قلب الله بخطاياه.
يدعونا نصّ اليوم إلى تنقية ضمائرنا كي نبقى جاهزين على الدوام، على مثال مار بولس، للشهادة الحقّة للربّ!
الخوري نسيم قسطون – ٨ آب ٢٠٢٠
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
التأمّل بالرّسالة اليوميّة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً