أليتيا

كنائس “منسيّة” في “المدن السوريّة الميّتة”

CHURCH OF SAINT SIMEON
مشاركة

إضغط هنا لبدء العرض

تتصدر المواقع الثقافيّة السوريّة مثل مدينة دمشق القديمة ومدينة حلب القديمة العناوين منذ العام ٢٠١١ وذلك للضرر الكبير اللاحق بها بسبب الحرب. قد لا تعرفون أن في سوريا ما يُعرف بـ”المدن الميّتة” المعروفة أيضاً بـ “المدن المنسيّة” وهي مجموعة من ٧٠٠ مدينة قديمة كانت في ما مضى عواصم لحياة ريفيّة صاخبة في أواخر العصور القديمة (٣٩٥ – ٨٠٠) والفترة البيزنطينيّة (٣٣٠ – ١٤٥٣) عندما كانت أجزاء من شمال شرق سوريا في قلب طريق تجارة زيت الزيتون.

 

وترقى “المدن المنسيّة” الواقعة بين حلب وإدلب الى الفترة الممتدة بين القرنَين الأوّل والسابع. ويعتقد المؤرخون انه جرى التخلي عنها تدريجياً بين القرنَين الثامن والعاشر. ولا يزال من غير الواضح لما أصبحت “منسيّة” علماً ان السبب قد يُعزى الى انخفاض في أسعار زيت الزيتون أو تغيير طرق التجارة بعد أن استحوذ العرب على جزء كبير من الشرق الأوسط.

 

وتُعتبر بقاياها اليوم خاصةً حماماتها العامة وكنائسها شهادة على الانتقال من العالم الوثني الى الإمبراطورية الرومانيّة والمسيحيّة. إليكم بعض الأمثلة عن الهندسة المسيحيّة القديمة في مدن سوريا المنسيّة.

 

 

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً