أليتيا

الجوع يهدّد حياة آلاف الأطفال في لبنان… هذا ما أكده تقرير شديد الخطورة!

children.jpg
مشاركة
 

في الوقت الذي تشتد فيه الأزمات الخانقة وتتفاقم تداعياتها على المواطنين، أكدت منظّمة “أنقذوا الأطفال” Save the Children أن الاقتصاد اللبناني المنهار دفع أكثر من نصف مليون طفل في بيروت إلى الكفاح من أجل الحياة أو الجوع في حين لا يملك حوالي مليون نسمة في بيروت المال الكافي من أجل تأمين الطعام، أكثر من نصفهم من الأطفال المهدّدين بالجوع من جراء الأزمة الاقتصاديّة في لبنان.

ولفتت المنظّمة، في تقرير، إلى أن 910 آلاف شخص بينهم 564 ألف طفل لا يملكون المال الكافي لشراء احتياجاتهم الأساسيّة من طعام وكهرباء ووقود ومستلزمات صحيّة ومياه.

في سياق متصل، قال مدير المنظّمة بالوكالة في بيروت جاد صقر: سنبدأ بمشاهدة أطفال يموتون جوعًا قبل نهاية العام الحالي، مشيرًا إلى أن الأزمة تضرب اللبنانيين واللاجئين الفلسطينيين والسوريين على حدّ سواء.

للاطلاع على التقرير الذي أعدّته منظّمة “أنقذوا الأطفال” باللغة الانكليزية، الرجاء الضغط على الرابط الآتي:

“أنقذوا الأطفال”

 

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً