أليتيا

توصل اردوغان الى دعوة البابا لحضور اول صلاة جمعة بعد تحويلها الى مسجد! إليكم التفاصيل‎

Hagia Sophia
FILIPPO MONTEFORTE | AFP
مشاركة

دعا الرئيس التركي عدداً من قادة العالم – ومن بينهم البابا فرنسيس – الى إسطنبول للمشاركة في أوّل صلاة جمعة تُقام في آيا صوفيا بعد قرار تحويلها من متحف الى مسجد.

فأفادت وكالة الأنباء الكاثوليكيّة الفرنسيّة i.Media ان الرئيس التركي، رجب طيّب أردوغان، وجه فعلاً الدعوة الى الحبر الأعظم علماً أن الكرسي الرسولي لم يؤكد المعلومة بعد.

وتجدر الإشارة الى أن فرنسيس كان قد زار آيا صوفيا في تركيا في العام ٢٠١٤. وكانت الكنيسة قد بُنيّت أساساً في القرن السادس قبل أن تتحوّل الى جامع في العام ١٤٥٣ بفعل غزو العثمانيين لتصبح ومنذ العام ١٩٣٤ متحفاً.

ومن المتوقع أن يشارك ما بين الألف والألف وخمسمئة شخص في صلاة يوم الجمعة اليوم داخل آيا صوفيا يترأسهم رئيس قسم الديانات.

وكانت الصحف المحليّة قد غطت زيارة أر دوغان الى آيا صوفيا يوم الأحد الماضي معايناً الأعمال التحضيريّة.

وقال أحد المتحدثين باسم أردوغان لقناة سي. أن. أن أن آيا صوفيا مفتوحة للجميع “مؤمنين وغير مؤمنين.”

وأفادت القناة ان الفسيفساء والألواح المسيحيّة في آيا صوفيا ستُغطى بستار خلال الصلاة أما آلية الستار فهي شبيهة بتلك المستخدمة في السينما فلن يُضاف ولا مسمار واحد إلى المبنى.

وكان البابا قد قال خلال صلاة التبشير الملائكي في ١٢ يوليو انه يفكر في إسطنبول وفي آيا صوفيا وانه حزين جداً.

واتصلت رئيسة اليونان، كاثرينا ساكيلاروبولو، بالبابا فرنسيس يوم الإثنين وحثته على المناصرة للمحافظة على الوضع القائم فيما يتعلق بالمبنى وقالت: “إن قرار تحويله الى جامع يؤذي بعمق أولئك الذين يعتبرون ان هذا الرمز المسيحي الكبير يعود للإنسانيّة والإرث الثقافي العالمي.”

وطلبت الرئيسة من البابا فرنسيس حشد دعم دولي لكي يعود الرئيس التركي عن قراره ويعتبر المبنى معلماً محميّاً.

النشرة
تسلم Aleteia يومياً