Aleteia
السبت 24 أكتوبر
روحانية

"حِينَئِذٍ يَذْهَبُ وَيَجْلُبُ مَعَهُ سَبْعَةَ أَرْوَاحٍ آخَرِينَ أَكْثَرَ مِنْهُ شَرًّا..."

sukra13 | Shutterstock

الخوري كامل يوسف كامل - تم النشر في 24/07/20

إنجيل القدّيس لوقا ١١ / ٢٤ – – ٢٦

قالَ الربُّ يَسوعُ: «إِنَّ الرُّوحَ النَّجِس، إِذَا خَرَجَ من الإِنْسَان، يَطُوفُ في أَمَاكِنَ لا مَاءَ فِيها، يَطلُبُ الرَّاحَةَ فَلا يَجِدُهَا، فَيَقُول: سَأَعُودُ إِلى بَيْتِي الَّذي خَرَجْتُ مِنْهُ.

وَيَعُودُ فَيَجِدُهُ مَكْنُوسًا، مُزَيَّنًا.

حِينَئِذٍ يَذْهَبُ وَيَجْلُبُ مَعَهُ سَبْعَةَ أَرْوَاحٍ آخَرِينَ أَكْثَرَ مِنْهُ شَرًّا، وَيَدْخُلُون، وَيَسْكُنُونَ في ذلِكَ ٱلإِنْسَان، فَتَكُونُ حَالَتُهُ الأَخِيرَةُ أَسْوَأَ مِنْ حَالَتِهِ الأُولى.

التأمل:  “حِينَئِذٍ يَذْهَبُ وَيَجْلُبُ مَعَهُ سَبْعَةَ أَرْوَاحٍ آخَرِينَ أَكْثَرَ مِنْهُ شَرًّا…”

شعرت أني مُهمّشٌ فتذكرت معموديتي… شعرت أَنِّي ضعيف فتسلحت بكلمتك… شعرت أنِّي جائعٌ عطشان فتغذيت بجسدك وارتويت من دمك… وبقوة روحك القدوس طردت الروح النجس من إنساني… بعد انتصاري في معركة الحياة والموت ارتحت، فكَّرتُ أنًّ انتصاري نهائي… لكنّ الروح النجس لم يرتاح، بل أعدّ عدّته للعودة لأنه لم يجد راحته في صحراء العالم، فقرر العودة الى  منزله…

اعتبر أن قلب إنساني ملكيته، بيته الذي يوفر له راحةً لا يجدها في أي مكان… ما كنت أعلم أنّي أوفّر له الراحة… أوفّر له السكن والسكينة… أوفّر له مقومات الاستمرارية في معركته ضدي… من تغذية وعدّة وعديد!!! ما كنت أعلم أنّي حملته على الراحات… لا بل كنت له عبداً رهن إشاراته أوفّر له رغباته وأحلامه!!! ما كنت أعلم أنني بسلوكي الطائش كدت أن أبيع ملكيتي لابليس لقاء أوهام لا تصرف في أيّ مكان…

فإذا كان المسيح قد حررني من سلطة إبليس، في معركة حياةٍ أو موت خاضها عنّي بلحمه الحيّ على الصليب وانتصر، فلماذا لا أستطيع المحافظة على إنجازات القيامة؟!! هل أكتفي بالتعزيل والتكنيس دون حراسة أو حماية؟!! كي يستقوي عليّ الشر ويأسرني بخبثه!! هل أتهاون أو “أسترخي”  في الدفاع عن بيتي الداخلي؟؟!! طارحاً الاعذار والحجج الجاهزة، مستعملاً حريتي في غير مكانها فيعود إبليس بصورة أقوى ليجد داخلي نظيفاً مزيناً جاهزاً لاستقباله، فتصير “حالتي الاخيرة  أسوأ من حالتي الاولى”!!!

أعلم يا رب أن اتحادي بك هو السبيل الوحيد للانتصار، فلا تدخلني في تجربة لأني ضعيفٌ لا قوة لي من دونك عليها، نجّني من الشرير لأنه  خدّاعٌ كذّاب، ولأن قدرتك عظيمة، ومحبتك عظيمة لا تسلّمني الى محتالٍ يحاربني دون أن تكون إلى جانبي، لا بل سيفي وترسي وعزّتي ومجدي…

يا من غلبت الموت بالموت أغلبه أنت فيّ، لأَنِّي ضعيف لكنني أحبك…آمين

نهار مبارك

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الانجيل
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
عون الكنيسة المتألمة
بيان مؤسسة عون الكنيسة المتألمة – كنيستان تحت...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً