أليتيا

٦٦٦٦ حالة اجهاض في ايرلندا في السنة الأولى بعد تشريعه

8TH AMENDMENT,IRELAND,ABORTION
مشاركة

رصدت الوكالة الوطنيّة الإيرلنديّة المولجة تعداد حالات الإجهاض ٦٦٦٦ حالة خلال السنة الأولى بعد تشريعه في البلاد.

وجاءت أرقام التقرير على الشكل التالي:

–       ٦٥٤٢ عملية إجهاض أُجريت في فترة الحمل الأولى

–       ١٠٠ عملية أُجريت لحالات كان من المتوقع أن تؤدي الى موت الجنين

–       ٣ عمليات أُجريت لوجود خطر على الحياة أو الصحة في ظرف طارئ

–       ٢١ عمليّة أجريت لوجود خطر على الحياة أو الصحة.

وأفاد التقرير أنه وحتى العام ٢٠١٨، كانت المادة ٤٠ من الدستور الإيرلندي تلحظ الآتي: “تعترف الدولة بحق الطفل الذي لم يولد بعد بالحياة وعلى ضوء حق الأم بالحياة أيضاً، تضمن في قوانينها احترام هذا الحق والدفاع عنه وصونه قدر الإمكان.”

وفي ٢٥ مايو ٢٠١٨، نتج عن الاستفتاء بشأن التعديل الدستوري السادس والثلاثين تصويتاً مؤيداً الإجهاض بنسبة ٦٦.٤٪ فتحوّلت المادة ٤٠ الى ما يلي: “ينص القانون على كيفيّة تنظيم عمليّة إنهاء الحمل.”

ويُشير التقرير الى أن الهدف الأساس من تعديل القانون في العام ٢٠١٨ كان تحديد القوانين التي تُجيز وضع حد للحمل في ايرلندا. فهو يسمح بأن يوضع حد للحمل في الحالات التي تشكل خطراً على الحياة أو أذيّة خطيرة لصحة المرأة الحامل أو في حالة طارئة قد تؤدي الى موت الجنين قبل الولادة بـ٢٨ يوماً ودون أية قيود خلال الأسابيع الـ١٢ الأولى.”

وعلّق ليام جيبسون وهو ناشط مدافع عن حقوق الأطفال الذين لم يولدوا بعد على ما اعتبره “إحصاءات صادمة فعلاً ” واعتبر ان ” عمليات الإجهاض الـ٦٦٦٦ أفعال طوعيّة من العنف القاتل ضحيتها مخلوق بشري بريء وفريد.”

وأضاف: “لا يحق لأي حكومة ولا لأي دولة المس بالحق الذي كرّسه اللّه للحياة. كافح المدافعون عن الحياة في ايرلندا وكانت معركتهم صعبة وطويلة لحماية النساء والأولاد من الإجهاض ومن المهم جداً أن لا يبقوا ساكتين في وجه هذا الظلم الكبير.”

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً