Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
الكنيسة

الوجود المسيحي مهدّد في القدس... إليكم ما أكده رؤساء الكنائس في المدينة المقدّسة!

pixabay

أليتيا - تم النشر في 08/07/20

أكد البطاركة ورؤساء الكنائس والجماعات الكنسية في القدس أن الجماعات الراديكالية اليهودية الملتزمة بالحصول على الممتلكات الكنسية في ما يعرف بالحيّ المسيحي في البلدة القديمة في القدس تهدف إلى تخريب الهوية الجماعية للمدينة المقدّسة، وإضعاف الوجود المسيحي فيها وإثارة غياب الأمن وخطر الترهيب على طول الطرق التي يستخدمها الحجاج المسيحيون للوصول إلى الأماكن المقدّسة، وفق ما أفادت وكالة “فيدس”.

وأشاروا إلى القرار الصادر عن محكمة القدس، والقاضي برفض الطلب الذي تقدمت به البطريركية الأرثوذكسية في القدس لإلغاء استملاك منظمة المستوطنين اليهود عطريت كوهانيم ثلاثة عقارات بطريركية.


Kings Return Music

إقرأ أيضاً
أنشدوا ترانيم غريغورية في بيت الدرج، فانتشر الفيديو على نطاق واسع

وأكد الإعلان المشترك الذي وقّعه البطاركة ورؤساء الكنائس والجماعات الكنسية في القدس -البطريرك الأرثوذكسي ثيوفيلوس الثالث، والمطران بيرباتيستا بيتسابالا، والوكيل الرسولي لبطريركية القدس، والأب فرانشيسكو باتون الفرنسيسكاني- عدم إمكانيّة تجاهل مصير تلك المباني التي كانت تنتمي في السابق إلى بطريركية الروم الأرثوذكس، باعتبارها نزاعًا بسيطًا على الملكية نظرًا إلى الجهات المعنية.

وشدّد رؤساء الكنائس والجماعات الكنسية في القدس على أن النزاع حول العقارات يبرز تصميم القوى التي لطالما قامت بتخريب “الوضع الراهن للأماكن المقدّسة وحقوق الكنائس المعترف بها عالميًّا” على تأمين حمايتها من أي هجوم.

وأعربوا عن قلقهم من الحكم الأخير الصادر عن محكمة القدس، مؤكدين تضامنهم مع جهود كنيسة الروم الأرثوذكس في محاولتها تحقيق العدالة، ومناشدين الحكومة الإسرائيلية “العمل على الحفاظ على سلامة التراث والإرث المسيحي في البلدة القديمة والأماكن المقدّسة وحقوق سكان الحيّ المسيحي في القدس”.

وتجدر الإشارة إلى أن النزاع القانوني على الممتلكات بين بطريركية الروم الأرثوذكس والجماعة اليهودية عطريت كوهانيم استمر على مدى 16 عامًا.

ويقع اثنان من المباني الثلاثة المتنازع عليها (فنادق “البتراء” و”الإمبراطورية”) بالقرب من بوابة يافا التي تُعتبر المدخل الأقرب للوصول إلى الحيّ المسيحي في البلدة القديمة في القدس.

وفي العام 2004، تمّت عملية البيع التي أثارت احتجاجات وسخطًا في المجتمع المسيحي للروم الأرثوذكس، وبلغت ذروتها في إبعاد البطريرك إيريناوس الأوّل عن المجمع المقدّس بتهمة التخلّي غير المبرّر عن أملاك البطريركية.


Pontifical Council for Promoting Christian Unity

إقرأ أيضاً
أبرز معوقات الوحدة بين الكاثوليك والأرثوذكس رُفعت فما هي الخطوات المطلوبة بعد؟

وفي آب 2017، رفضت محكمة القدس المبادرات القانونية التي حاولت بطريركية القدس للروم الأرثوذكس من خلالها جعل استحواذ عطريت كوهانيم على الممتلكات المتنازع عليها “غير قانوني”.

وتلا الحكم توقيع البطاركة ورؤساء كنائس القدس وثيقة مشتركة ندّدوا فيها بالمحاولة المنهجية الهادفة إلى تهديد السلام وإضعاف الوجود المسيحي في الأراضي المقدّسة.

واستأنفت بطريركية القدس الأرثوذكسية قرار المحكمة الصادر في العام 2017 لدى المحكمة العليا الإسرائيلية التي أكدت في 10 حزيران 2019 انتظام نقل ملكية العقارات التي تمّ شراؤها بشكل شرعي من وسطاء أجانب تصرّفوا نيابة عن عطيرت كوهانيم.

وفي كانون الأوّل 2019، عاد الخلاف القانوني إلى الواجهة بعدما شكك قاضٍ من محكمة القدس المحلية في حكم المحكمة العليا السابق، ما سمح بإمكانية بدء محاكمة جديدة بشأن القضيّة المثيرة للجدل.

وبعدما أصدرت محكمة القدس قرارها الشامل في 24 حزيران 2020، أكدت بطريركية القدس للروم الأرثوذكس عزمها تقديم استئناف آخر لمتابعة هذه القضيّة.


FAES VENEZUELA

إقرأ أيضاً
أرقام أكثر خطورة من أرقام كورونا


BABY

إقرأ أيضاً
الطفل الذي ولد واللولب في يده

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
القدسالكنائس
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً