Aleteia
الأربعاء 28 أكتوبر
روحانية

"َوكَانَتِ الكَنيسَةُ تُصَلِّي إِلى اللهِ مِنْ أَجْلِهِ بِلا انْقِطَاع"

الخوري نسيم قسطون - تم النشر في 05/07/20

التأمّل بالرّسالة اليوميّة بصوت الخوري نسيم قسطون ليوم الاثنين السادس من زمن العنصرة في ٦ تموز ٢٠٢٠

 الاثنين السادس من زمن العنصرة
وفي ذلِكَ الوَقْت، أَلْقَى هِيرُودُسُ الـمَلِكُ الأَيْدِيَ على قَوْمٍ مِنَ الكَنِيسَة، لِيُسِيءَ إِلَيهِم. فقَتَلَ بِحَدِّ السَّيفِ يَعْقُوب، أَخَا يُوحَنَّا. ولَمَّا رأَى أَنَّ ذلِكَ يُرضِي اليَهُود، زَادَ عَلى ذلِكَ فقَبَضَ أَيضًا على بُطرُس، وكانَ ذلِكَ في أَيَّامِ الفَطير. فأَمْسَكَهُ ووَضَعَهُ في السِّجْن، وسَلَّمَهُ إِلى أَربَعِ وَحَداتٍ مِنَ الـجُنُودِ لِيَحرُسُوه، كُلُّ وَحْدَةٍ أَربَعَةُ جُنُود. وكانَ يَنْوي أَنْ يُقَدِّمَهُ بَعْدَ الفِصْحِ إِلى الشَّعْب. فَكَانَ بُطرُسُ مَحفُوظًا في السِّجْن، وكَانَتِ الكَنيسَةُ تُصَلِّي إِلى اللهِ مِنْ أَجْلِهِ بِلا انْقِطَاع. وفِيمَا كَانَ هِيرُودُسُ يَهُمُّ بِمُحَاكَمَةِ بُطرُس، وبُطرُسُ نائِمٌ تِلْكَ اللَّيْلةَ بينَ جُنْدِيَّين، مُقَيَّدٌ بسِلسِلَتَين، والـحُرَّاسُ على بَابِ السِّجْنِ يَحْرُسُون، إِذَا بِمَلاكِ الرَّبِّ قَدْ وَقَفَ بِه، ونُورٌ أَضَاءَ في الـمَكَان، وضَرَبَ الـمَلاكُ جَنْبَ بُطرُسَ فأَيقَظَهُ، وقَال: “قُمْ سَريعًا!”. فانْحَلَّتِ السِّلْسِلَتانِ مِن يَدَيه. وقَالَ الـمَلاكُ لِبُطرُس: “شُدَّ حِزامَكَ، وانْتَعِلْ حِذاءَكَ!”، فَفَعَلْ. ثُمَّ قالَ لهُ: “إِلْبَسْ رِداءَكَ، واتْبَعْنِي!”. فخَرَجَ يَتْبَعُهُ، وهُوَ لا يَدْري أَنَّ مَا جَرَى عَلى يَدِ الـمَلاكِ كَانَ حَقِيقَة، بَلْ كانَ يَظُنُّ أَنَّهُ يَرَى رُؤْيَا. فاجْتازَا الـحَرَسَ الأَوَّلَ والثَّانِي، وبَلَغَا البَابَ الـحَدِيدِيَّ الـمُؤَدِّيَ إِلى الـمَدينَة، فانْفَتَحَ لَهُمَا البَابُ تِلْقائِيًّا، فَخَرَجَا واجْتَازَا شَارِعًا واحِدًا، ولِلحَالِ فَارَقَهُ الـمَلاك. فَرَجَعَ بُطرُسُ إِلى نَفْسِهِ وقال: “أَلآنَ عَلِمْتُ حقًّا أَنَّ الرَّبَّ أَرْسَلَ مَلاكَهُ فأَنْقَذَني مِن يَدِ هِيرُودُس، ومِن كُلِّ ما توَقَّعَهُ لي شَعْبُ اليَهُود”.
قراءات النّهار: أعمال الرّسل ١٢: ١-١١ /  متى ١٥:  ١-٩
التأمّل:
“وكَانَتِ الكَنيسَةُ تُصَلِّي إِلى اللهِ مِنْ أَجْلِهِ بِلا انْقِطَاع”.
لقد مكث بطرس في سجنٍ من حجر وحديد ولكن كثيرين من بيننا هم أسرى سجونٍ أصعب…
حين تتملّك الخطيئة فينا تأسرنا وتقيّدنا وتسجن قلبنا وفكرنا وروحنا ولكنّ صلاة أحبّائنا قادرةٌ على تفكيك قيود قلبنا من خلال روح التوبة التي تبثّها في قلوبنا حين نقبل بغفران الربّ ونقبل بأن نتغيّر…
حين نتوب سنرجع إلى وعينا لمحبّة الله، على مثال مار بطرس اليوم وسنشعر بسلام الله وفرحه في قلوبنا من جديد!
الخوري نسيم قسطون – ٧ تمّوز ٢٠٢٠
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
التأمّل بالرّسالة اليوميّة
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
غيتا مارون
صلاة رائعة كتبها الشهيد اللبناني فتحي بلدي
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
PAPIEŻ FRANCISZEK
الأب فادي عطالله
قداسة البابا والمثليين الجنسيين
José Manuel De Jesús Ferreira
عون الكنيسة المتألمة
بيان عون الكنيسة المتألمة حول مقتل الأب خوسيه...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً