أليتيا

اغمر منزلك بمحبة العذراء مريم من خلال هذه الصلاة

HOME ALTAR
Deep Pixel | Shutterstock
مشاركة

يلجأ عدد كبير منا الى تبريك منازلنا حيث يحضر كاهن ويطلب حضور اللّه القوي لحماية المسكن ومن يعيش فيه كما ويتلو صلاة لطلب حماية العذراء مريم.

تنظر العذراء القديسة بعين الرضا الى جميع الذين يبتهلون اليها وهي تحبنا أكثر من أمنا التي ولدتنا على الأرض. فهي تصغي الى احتياجاتنا وجاهزة لكي تغمرنا كلّ مرّة أكثر بعد بمحبتها الطاهرة.

تشارك العذراء اللّه في محبته لنا تماماً كما يقول يسوع في إنجيل القديس متى: ” كم مرة أردت أن أجمع أبناءك، كما تجمع الدجاجة فراخها تحت جناحيها!” (متى ٢٣، ٣٧)

فلنتلو هذه الصلاة القصيرة المتمحورة حول طلب حماية مريك الخاصة طالبين منها حماية المنزل حيث نعيش مع عائلتنا.

“يا مريم، باركي بيتنا حيث اسمك دائماً مبارك. نمجدك دوماً يا أيتها العذراء الطاهرة، والدة يسوع ربنا، المباركة بين النساء، والدة ربنا يسوع المسيح، ملكة السماوات. باركي هذا المنزل بوشاحك الحامي يا والدة الرحمة. 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً