أليتيا

هل يدمّر فيروس كورونا خلايا القلب؟ إليكم ما كشفته هذه الدراسة الحديثة!

MAN, HELP, HEART MASSAGE
Mongkolchon Akesin | Shutterstock
مشاركة
 

كشفت دراسة حديثة نُشرت في مجلة “سي ريبورتس ميديسين” أن فيروس كورونا المستجد قد يكون قادرًا على إصابة خلايا القلب في جسم الإنسان، ما يعني أن مرض كوفيد-19 ليس مجرّد إنفلونزا كما يعتقد كثيرون، وفق ما أفادت وكالات أنباء عالميّة.

وأوضحت الدراسة أن العلماء رصدوا هذه الإمكانية بعد إجراء تجارب دقيقة، واستخدموا خلايا قلب تمّ إنتاجها داخل المختبر عن طريق تقنيّة الخلايا الجذعيّة، في مسعى لرصد تأثير فيروس كورونا على عضلة القلب.

ورجّح الباحثون أن تكون الاضطرابات في القلب التي يعاني منها عدد من مرضى كورونا ناجمة عن مشاكل مسبقة أو نقص الأوكسيجين.

وقال الباحث في مركز “سيدارز سيناي” الطبّي آرون شارما إن خلايا القلب التي أصيبت بفيروس كورونا لم تعد قادرة على النبض بالوتيرة عينها بعد مرور 72 ساعة، مضيفًا: لم نكتشف أن هذه الخلايا تصاب فقط بفيروس كورونا، لكننا وجدنا أن العدوى تنتشر بسرعة في خلايا عضلة القلب.

وأكدت الدراسة أن خلايا القلب التي تمّ الحصول عليها عن طريق الخلايا الجذعيّة تشهد تغييرًا على المستوى الجيني عند الإصابة بفيروس كورونا.

وأوضح الباحث كليف سفيندسن أن المعروف لدى الناس هو تأثير الوباء من خلال أعراض تنفسية، لكن ثمة أعراض أخرى قد تصل إلى فشل القلب أو التهابه.

وتجدر الإشارة إلى أن الدراسات الطبّية قد كشفت، في وقت سابق، أن فيروس كورونا يؤثر على مختلف أعضاء جسم الإنسان ولا يقتصر فقط على الرئتين، وإن كان كوفيد-19 مرضًا تنفسيًّا بالدرجة الأولى.

وأوضح الباحثون أن الجهاز المناعي في جسم الإنسان يستجيب بشكل مبالغ فيه أحيانًا عند دخول الفيروس، فيحدث ما يسمى بـ”عواصف السيتوكين” (بروتينات ضرورية لخلايا الجهاز المناعي)، وعندما تصل استجابة الجهاز المناعي إلى مستوى هذه “العواصف”، تتأثر الدورة الدموية على نحو لافت، ما يؤدي إلى التهاب في عدد من أعضاء الجسم، وقد يحدث التجلط في الدم، بسبب استجابة الجهاز المناعي القوية، ومن ثم يتفتت، فيكون قادرًا على إحداث تأثيرات خَطِرَة.

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً