أليتيا

“اشتريت لوكس كهربائي وشمع احتياطًا من تهديد العتمة”

مشاركة

لبنان مهدّد بالظلام الحالك ووزير الطاقة يطمئن اللبنانيين

 

“احتياطًا من تهديد العتمة وانقطاع المازوت للمولدات الكهربائيّة، اشتريت اليوم لوكس كهربائي بـ140 ألف ليرة بس وشمع الكيس بـ14 ألف ليرة بس … الله يعين الناس والفقير!” هذا ما كتبه الإعلامي اللبناني سعد الياس عبر الفيسبوك استعدادًا لاستقبال العتمة، هذه “الضيفة الثقيلة” التي تهدّد لبنان في الأيام القليلة المقبلة، في حين تحاول غالبيّة اللبنانيين اتخاذ الاحتياطات اللازمة والتحسّب قبل وقوع كارثة العودة إلى الغرق في الظلام الحالك.

Saad Elias

وكانت مؤسسة كهرباء لبنان قد أبلغت وزير الطاقة والمياه ريمون غجر بأن الأوضاع والمشاكل باتت تزيد من الصعوبات الملقاة على عاتق المؤسسة، وتثقل كاهلها إلى حدّ قد يستحيل عليها الحفاظ على استمراريّة المرفق العام لإنتاج التيار الكهربائي ونقله وتوزيعه إلى المشتركين.

وطلب مجلس إدارة المؤسسة من غجر توجيهها للتمكن من الاستمرار بتسيير هذا المرفق، مناشدًا إيّاه رفع الموضوع إلى رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب ورئيس الوزراء والجهات المعنيّة لإعلامهم بخطورة الوضع وإعطاء التوجيهات اللازمة.

في الموازاة، أكد غجر أن لا قطع للكهرباء الأحد المقبل، مضيفًا: “سنمدّ مؤسسة كهرباء لبنان بالفيول، وأدعو إلى عدم التهافت على شراء الشموع”.

وقال: “إن الوضع في موضوع الكهرباء صعب لكن له أسبابه… كان هناك شحّ في مادة الفيول التي كانت مخزّنة لمدّة أسابيع”، لافتًا إلى أن “باخرة فيول ستصل الى لبنان مطلع الأسبوع المقبل، والمازوت متوفر وسيتوفر بكميّات أكبر”.

وتجدر الإشارة إلى أن المناطق اللبنانيّة تشهد تقنينًا قاسيًا في التغذية بالتيار الكهربائي، في ظل أزمة الوقود التي تشتعل بين الحين والآخر من دون إيجاد حلّ نهائي لها، تزامنًا مع تحليق سعر صرف الدولار إلى مستويات غير مسبوقة.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً