أليتيا

البابا فرنسيس يجدّد صلاته من أجل سوريا والبلدان المجاورة ولاسيّما لبنان

مشاركة
 

جدّد البابا فرنسيس صلاته من أجل سوريا، مغرّدًا عبر تويتر: “اليوم، يُعقد المؤتمر الرابع للاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدة من أجل دعم مستقبل سوريا والمنطقة”، داعيًا إلى “الصلاة من أجل هذا اللقاء المهم كي يكون خير الشعوب في المقام الأوّل”.

ولفت إلى أن الشعب السوري بحاجة إلى الغذاء والرعاية الطبيّة والمدارس وفرص العمل .

وكان البابا فرنسيس قد ذكر هذا اللقاء، بعد صلاة التبشير الملائكي في 29 حزيران، متمنّيًا مساهمته في تحسين الوضع المأساوي للشعب السوري والشعوب المجاورة، ولاسيّما لبنان.

إلى ذلك، حذّر مجلس أوروبا، عبر موقعه الالكتروني، من تفاقم أزمة النازحين واللاجئين السوريين بسبب جائحة كورونا، تزامنًا مع دخول النزاع السوري عامه العاشر.

وأشار إلى أن مؤتمر بروكسل الرابع سيشكّل فرصة للاستجابة الفعّالة للوضع الراهن، ومواصلة دعم الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة من أجل إيجاد حلّ سياسي شامل للصراع السوري وتأمين الدعم المالي الضروري لإعادة إعمار سوريا.

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً