Aleteia
الجمعة 23 أكتوبر
نمط حياة

قبل أن يموت ابنها المسيحي وهي مسلمة، كتب رسالة على فايسبوك، أما هي فهذا ما قالته لقاتله!

JAVON COULTER AND RUKIYE

USA Today | YouTube | Fair Use

سيريث غاردينر - تم النشر في 30/06/20

كان سليمان عبد المتكلم المعروف بسام، والجندي المخضرم البالغ من العمر ٣٩ سنة عائداً في احدى أيام يونيو ٢٠١٥ الى منزله وزوجته حاملاً كيس بقالة عندما أُطلق عليه النار من خلف وتعرض للسرقة على يد ثلاثة شباب. وتمكنت فيديوهات المراقبة من تسجيل لحظة سقوط سام أرضاً واقتراب أصغر المجرمين، جيفون كولتر، البالغ من العمر حينها١٤ سنة، الى جيبه ليتقاسم الغلة مع زميلَيه قبل أن يهرب وبحوذته ٦٠ دولار وكيس البقالة تاركاً سام عند حافة الرصيف.

توفيّ عبد المتكلم، الذي خدم في العراق، بعدها في المستشفى محاطاً بعائلته. كانت أمّه موجودة وودعته على أمل اللقاء حسب ايمانها المسلم. فعاشت هاتَين السنتَين مع صورة لابنها في حزن لا ينقطع.


COUPLE

إقرأ أيضاً
الغفران مفيد للصحة النفسية

لكن، وعلى الرغم من خسارة ابنها (الذي كان مسيحياً) في ظروف مأساويّة، اعربت الوالدة عن رحمة ومغفرة تجاه من قتل ابنها. فبعد سنتَين على وفاته، مَثُل اثنان من قاتليه، كولتر وفالينتينو بيتيس الذي كان يبلغ من العمر ١٧ سنة يوم الجريمة، أمام القضاء واعترفا بالقتل غير المتعمد كما واعترف كولتر بالسرقة.

وطلبت والدة سام، بعد اعتراف كولتر، من القاضي الإذن للاقتراب منه ومعانقته فقالت له: “أنا لا أكرهك. لا يمكنني أن أكرهك. فهذه ليست طريقتنا… لأن طريقتنا هي الرحمة.”

وأضافت: “كان موته محتم وربما كان الهدف من ذلك انقاذ حياتك.” وأشارت الى انها تدرك ان كولتر اقترف الجرم عن عمر صغيرة جداً وانها تريده ان تكون لديه فرص حياة بعد خروجه من السجن وانه بات جزءً من حياتها وحياة عائلتها.

ويتردد صدى رحمة الوالدة وانسانيتها مع قيم الإبن الذي كان قد نشر عبر فيسبوك تعليقاً على وفاة أحد الجيران: “الى جميع أصدقائي وعائلتي، لا نعرف متى ينتهي وقتنا على هذه الأرض فإن كنتم لم تتصالحوا بعد مع اللّه، افعلوا ذلك في أقرب وقت ممكن.”




إقرأ أيضاً
قدِّم لأخيك خدمة : سامحه ! وقدّم لذاتك نعمة : الغفران!… تعرّف عا إنجيلك

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً