أليتيا

المسيح المحجوب ومعجزة الرخام الشفاف

VEILED CHRIST
CC
مشاركة

إنه أحد أبرز التماثيل في العالم وموضع أسطورة.

إضغط هنا لبدء العرض

تم الانتهاء من نحت المسيح المحجوب عام 1753 على يد أنطونيو كوراديني، واعتُبر أحد أروع القطع الفنية في العالم. وقال مايسترو الكلاسيكية الجديدة أنطونيو كانوفا الذي حاول شراء هذه المنحوتة، إنه سيقدّم بكل سرور عشر سنوات من حياته لصنع هذه التحفة الفنية.

على الرغم من أن كوراديني كُلّف بإنهاء نحتها، إلّا أنه مات بعد أن حقق نموذجًا طينيًا فقط لما تحوّل إلى منحوتة نهائية رخامية. أنهى جوزيبي سامارتينو هذه المنحوتة المذهل ليسوع الراقد والمغطى بكفن شفاف منحوت من نفس الكتلة الرخامية التي استُخدمت لبقية التمثال. إن إتقان سامارتينو للوشاح الشفافالذي يغطي وجه يسوع لم يكسبه مكانة مستحَقة في تاريخ الفن الغربي فحسب، بل حول أيضًا أعماله الفنية إلى أسطورة.

تزعم بعض الأساطير أن سامارتينو غطى التمثال بوشاح من الكتان ثم حوله إلى رخام بواسطة تفاعلات كيميائيةخيميائية. وتدّعي تلك الأساطير نفسها أن مفوّض المنحوتة ريموندو دي سانغرو، كان الكيميائي الذي علّم سامارتينو أسرار العلم الزائف.

إن التمثال محفوظ اليوم في كنيسة القديس سيفيرو في نابولي، إيطاليا.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً