أليتيا

البطريرك ساكو يتساءل عن نيّات أردوغان بعد الغارات التركيّة التي استهدفت قرى عراقيّة

Fatih Erel - Anadolu Agency
GENEVA, SWITZERLAND - SEPTEMBER 16: Patriarch of the Chaldean Church, Louis Raphael Sako speaks during the press conference about the rights of Christians living in Middle East at UN Geneva Office in Geneva, Switzerland, on September 16, 2014. (Fatih Erel - Anadolu Agency)
مشاركة
 

تعرّضت كردستان العراق، ولاسيّما المنطقة القريبة من زاخو، للقصف التركي الذي يستهدف ضرب قواعد حزب العمال الكردستاني في الأراضي العراقيّة، وفق ما أفادت وكالة “فيدس”.

في سياق متّصل، قال البطريرك الكلداني الحالي الكاردينال لويس رافائيل ساكو إن الوضع متوتّر ومضطرب، مضيفًا: هناك حديث عن مقتل ما لا يقل عن 5 مدنيين والعديد من النازحين، ولا تزال نيّات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مجهولة.

ونفى البطريرك ساكو استعداد الحكومة العراقيّة لمواجهة حرب محتملة مع تركيا، قائلًا: نجد أنفسنا مضطرين إلى مواجهة مشاكل أكثر خطورة، واحدة تلو الأخرى، في دوامة تسلب الأنفاس وتسحق كل الناس تحت وطأة التعب والقلق.

وتجدر الإشارة إلى أن زاخو (يسكنها حاليًّا أقل من 200 ألف شخص، معظمهم من الأكراد والمسيحيين الكلدان، وتقع على ضفاف خابور الصغير- الرافد الأيسر لنهر دجلة) مسقط رأس البطريرك ساكو.

وكانت تركيا والولايات المتحدة الأميركية قد بنتا قواعد عسكرية في زاخو في التسعينات من القرن الماضي كونها منطقة استراتيجية.

واستؤنفت الغارات الجوية في محافظة دهوك العراقيّة على غرار تلك التي نفّذها الطيران العسكري التركي منذ منتصف حزيران الحالي، ولم تتسبّب سوى في ردّ فعل لفظي شديد من وزارة الخارجية العراقيّة، وهو ما يُعرف بانتهاك المعايير الدولية المتعلقة بالسيادة الإقليمية.

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً