أليتيا

ولد عام ١٩٩٠ وتوفي عام ٢٠٠٩ ! قريباً على مذابح التطويب

مشاركة

ذكر البيان الأخير لمجمع دعاوى القديسين ٥ مكرمين جدد اعترف البابا فرنسيس بفضائلهم البطوليّة وأصغرهم الشاب ماتيو فارينا وهو شاب إيطالي توفي عندما كان يبلغ من العمر ١٨ سنة في العام ٢٠٠٩ بعد أن عاش حياة مسيحيّة مثاليّة.

ولد ماتيو في آفيلينو في ١٩ سبتمبر ١٩٩٠ وتوفي في ٢٤ أبريل ٢٠٠٩ بعد أن واجه بقوة كبيرة وروحانيّة عميقة معاناة سرطان في الدماغ.

كان يعتبره الجميع شاب ذهبي، حماسته معديّة وحبه للحياة كبير، كان يعيش بفرح كبير وكان الجميع يعتبره “متسلل من عند اللّه بين الشباب”.

ظهرت الأعراض الأولى في سبتمبر ٢٠٠٣ وخضع للعمليّة الجراحيّة الأولى في يناير ٢٠٠٥.

خضع بعد سنتَين لعمليّة جراحيّة ثانيّة وبعدها كرّت السبحة بسبب تردي حاله.

كان، كلّما يدخل المستشفى، ينسى ذاته وينصب على الصلاة من أجل المرضى الآخرين ويحدثهم ويحاول التخفيف عنهم ونقل محبة المسيح لهم.

لم يسرق منه طريق الجلجلة الصعب فرح الحياة وقصة حبه مع سيرينا – خلال السنوات الأخيرة من حياته –كانت بمثابة وردة في صحراء المرض.

فلنصلي للمكرم ماتيو ونطلب منه نعمة فرح الحياة والتسليم المُطلق للّه.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً