أليتيا

ملك ينزل عن حصانه ليركع أمام القربان

RUDOLF
Dolors Massot-ALETEIA
مشاركة

لم يشتهر ملوك النمسا بمآثرهم السياسيّة وحسب بل بإيمانهم الكاثوليكي أيضاً الذي ظهر بشكل خاص خلال حدثَين: عبادة الإفخارستيا وتكريم العذراء.

تُسرد قصة عن الكونت رودولفو (١٢١٨ – ١٢٩١)، الأوّل في سلالة هاسبورغ تبرهن عن حبه ليسوع المسيح.  كان في العام ١٢٧١ يجول في الغابات المحيطة بأرضه عندما سمع رنين جرس. اقترب منه كاهن كان يحمل القربان الى فلاح يحتضر.

RUDOLF

مُنع الكاهن من المرور لأن النهر الواجب عليه اجتيازه قد ارتفع منسوبه وبالتالي تعذر عليه المضي قدماً.

قرر الكونت رودولفو بعد أن سمع تفاصيل المشكلة أن ينزل من على حصانه فركع أمام القربان المقدس وقدم مقصورته للكاهن. رافقه الى منزل المريض فقدم له الكاهن الأسرار الأخيرة.

قرر الكونت عند عودته أن يضع عربته بتصرف الكهنة وتنقلاتهم. إن هذا الفصل هو من أكثر فصول حياة مؤسس الهاسبورغ – والذي أصبح ملك ألمانيا – شهرةً. وتُعبر لوحة موجودة في قصر فرانزانبورغ في النمسا عن هذه الحادثة وهي معلقة على حائط الى جانب لوحات أخرى تعبر عن أبرز لحظات المملكة.

 

RUDOLF

 

ومن جهة أخرى، رسم الفنان الكبير بيدرو بابلو روبينز لوحة حول الموضوع نفسه بعنوان ” فعل تفاني رودولفو الأوّل” وهي موجودة في متحف برادو في مدريد.

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً