أليتيا

أنقذها من الموت فتزوّجته…سبعون سنة من الحب والتضحية

مشاركة
كانت ايديث ستاينر تبلغ ٢٠ عاماً في العام ١٩٤٤ عندما حررتها وحدة من الجنود الاسكتلنديين من أوشفيتز ومن بينهم جون ماكييه، الجندي البالغ من العمر ٢٣ سنة الذي تمكن من الهروب من مخيم حرب بعد ان تنكر على انه جندي إيطالي.

 

Wullie Marr for BUPA | Deadline | Fair Use

 

نجت ايديث وامها وحدهما من المحرقة وخسرتا ٣٩ قريب.

اقترب منها احد أصدقاء جون، خلال حفل أُقيم بمناسبة الإفراج عنهما، ليسألها إن كانت ترغب بالرقص مع جون فأجابته بأنها ترغب بأن يسألها جون ذلك وهذا ما حصل. تزوجا في ١٧ يوليو ١٩٤٦.

أسس الزوجان فندقاً في اسكتلندا ورزقا طفلَين هما شارون وبيتر.

 

Wullie Marr for BUPA | Deadline | Fair Use

 

توفيت إيديث عام ٢٠١٧ لكنها احتفلت للمرة الـ٧١ بعيد العشاق مع جون. انتشرت صور إيديث وجون حينها بشكل جنوني عبر مواقع التواصل الاجتماعي ولا عجب في ذلك فهما شهادة جميلة لا لحب طويل وحسب إنما لحبٍ وُجد في أكثر الأماكن ألماً.

 

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً