أليتيا

تصحيح معلومات: ما قصة الكاهن الذي يعمّد بالمسدّس المائي؟

مشاركة
 

انتشرت صورة عبر مواقع التواصل الاجتماعي تُظهر كاهنًا، واقفًا أمام جرن المعموديّة، يوجّه مسدّسًا مائيًّا نحو طفلة تحملها أمّها في الكنيسة، وإلى جانبهما ربّ الأسرة، ما جعل روّاد المواقع يظنّون أن هذه الصورة المتداولة تشير إلى ما ستؤول إليه الأمور في ما يخصّ تلقّي سرّ المعموديّة في المستقبل إذا ما تمّ اعتماد الإجراءات الوقائيّة في ظل التباعد الاجتماعي الذي فرضته جائحة كورونا.

في الموازاة، أوضحت كنيسة القديس مرقس في “مانشستر تينيسي” على صفحتها عبر الفيسبوك ما يلي:

“لقد حصلت الصورة على مشاهدة مليون شخص عبر تويتر، وتناولتها المواقع وتحوّلت إلى “ميم” (مفهوم ينتشر بسرعة من شخص إلى آخر عبر الإنترنت، ولاسيّما من خلال البريد الإلكتروني والمدوّنات ولوحات الصور)، في حين أوضح الأب ستيف أن العائلة طلبت منه التقاط هذه الصورة بهذه الوضعيّة تشبّهًا بالعديد من الكهنة الذين التقطوا صورًا مماثلة، مشيرًا إلى أنه وافق على التقاطها لأنه اعتقد أن الأمر لا يخرج عن نطاق التسلية.

ولفت إلى أن هدف التقاط الصورة مجرّد دعابة، موضحًا أن الماء في المسدّس المائي ليس مقدّسًا، وأنه صوّب مسدّسه مازحًا نحو الوالد وليس الطفلة”.

 

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً