أليتيا

٣٧ سنة في السجن لجرم لم يقترفه، آرتشي ويليامز يُبهر لجنة تحكيم America’s Got Talent

AMERICAS GOT TALENT
America's Got Talent
مشاركة
 

اعتلى منذ أيام، رجل في منتصف العمر، المسرح لمواجهة لجنة تحكيم أبرز برامج الهواة في الولايات المتحدة الأمريكيّة التي أطلقها في العام ٢٠٠٦ سيمون كويل، وكيل عدد من أبرز الفرق الموسيقيّة والفنانين في العالم.

اسم هذا الرجل الخجول آرتشي ويليامز وما حصل لا يُصدق!

قال: “اسمي آرتشي وأنا من لويزيانا.” طلب منه كويل أن يُخبر أمر مثير عن حياته ففاجأ الجميع بالرد: “سُجنتُ فترة ٣٧ سنة بسبب جرم أقترفه شخص آخر.”

اتُهم، في العام ١٩٨٣، وفي حين كان يبلغ من العمر ٢٢ سنة، باغتصاب امرأة وطعنها في منزلها. شهد ثلاثة أشخاص انه لم يكن هو الجاني وأنه كان في المنزل حينها لكن المرأة أصرت. لم يستطع ويليامز استخدام محامٍ لعدم توفر المال فأُعلن مذنباً وحُكم بالسجن المؤبد وأُرسل الى أحد أخطر السجون في الولايات المتحدة.

AMERICAS GOT TALENT

وقال ويليامز، في مقابلة تلت أداءه: “تحوّلت الأيام أسابيع والأسابيع أشهر والأشهر سنوات والسنوات عقوداً.” فسأله المُقدم: “ما الذي فعلته للصمود؟” فقال: “دخلت السجن لكنني لم أسمح لعقلي بدخول السجن أيضاً. كنتُ في أسوأ اللحظات، أغني وأصلي وهكذا وجدتُ السلام.”

بعد سنوات من دخوله السجن، اهتمت منظمة غير حكوميّة لا تبغي الربح بالدفاع عنه فطلبت مقارنة الحمض النووي والبصمات ما سمح بتبرئة ويليامز تماماً إذ تطابقت مع بصمات مُغتصب محترف فخرج ويليامز من السجن بريئاً في العام ٢٠١٩ عن عمر ٥٨ سنة.

ويقول: “كنتُ أشاهد دوماً البرنامج في السجن ولطالما أردت الوقوف هنا وها أنا هنا الحمد للّه”.

وتأثر الجمهور كما لجنة الحكم الى حدّ كبير بأدائه لأغنيّة كلاسيكيّة لألتون جون وجورج مايكل.

انتقل بالتالي ويليامز الى المرحلة الثانيّة من البرنامج لكنه وقبل كلّ شيء حقق حلماً مستحقاً بعد سنوات من العذاب والظلم.

جال فيديو مرور ويليامز في برنامج الهواة العالم كلّه وكثرت التعليقات المُشجعة والمتأثرة وأبرزها تعليق ألتون جون الذي أعتبر ان الرجل يستعيد شيئاً مما حُرم منه ظلماً.

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً