أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

فيديو: صخرة الصعود، آخر مكان وطأته رجلَي يسوع على الأرض

مشاركة

“نقرأ في أعمال الرسل “رفع بمرأى منهم، ثم حجبه غمام عن أبصارهم.” (١، ٩) و ” يسوع هذا الذي رفع عنكم إلى السماء سيأتي كما رأيتموه ذاهبا إلى السماء” (١، ١١). ويشير إنجيل لوقا الى أن الصعود حصل على الأرجح في منطقة بيت عنيا وهي منطقة كان يسوع معتاداً على زيارتها لكن في أورشليم بُنيت كنيسة، خلال الحقبة الصليبيّة، لتخليد اللحظات الأخيرة ليسوع على الأرض.

موقع حج

بُنيّت هذه الكنيسة على قمة جبل الزيتون وهي لا تزال موقع حج مهم للمسيحيين منذ الأيام الصليبيّة. وهناك، يكرس التقليد الظهور الأخير ليسوع قبل انتقاله الى السماء. وتضم الكنيسة “صخرة الصعود” وهي آخر حجرة وضع يسوع رجلَيه عليها قبل الصعود. إن المزار اليوم جزء من جامع الصعود الذي يستذكر بالنسبة للمسلمين صعود عيسا، آخر الأنبياء قبل محمد. وعلى الرغم من كون المزار خاضعاً للسلطة الإسلاميّة، إلا أنه مفتوح لجميع الحجاج.

الفيديو:

“رفع بمرأى من الرسل، ثم حجبه غمام عن أبصارهم” (أعمال الرسل ١، ٩)

مرّ أربعون يوماً منذ قيامة يسوع

نحن على جبل الزيتون

هنا أمضى يسوع آخر أيامه على الأرض

وفي موقع الصعود كنيسة بُنيّت خلال الحقبة الصليبيّة

في داخلها، “صخرة الصعود”

حيث لا يزال من الممكن رؤية بصمات يسوع

“يسوع هذا الذي رفع عنكم إلى السماء سيأتي كما رأيتموه ذاهبا إلى السماء” (أعمال الرسل ١، ١١)

 

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً