أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

طريقة مبتكرة لعناق آمن في زمن الكورونا

YOUNG COUPLE, COUPLE,
kikovic | Shutterstock
مشاركة
ابتكرت الشابة الكنديّة كارولين إليس طريقة مميّزة لمعانقة والدتها بأمان بسبب تفشّي فيروس كورونا المستجدّ، وأطلقت عليها اسم “قفّاز العناق”.

والابتكار البسيط هو عبارة عن ستارة بلاستيكية مزوّدة بأربعة أكمام ومعلّقة على حبل غسيل.

وطوّرت كارولين إليس وزوجها أندرو “قفّاز العناق” عشية عيد الأم الذي احتفل به هذا العام في 10 أيّار في أميركا الشمالية، وفق ما أفادت وكالات أنباء عالميّة.

وقالت كارولين: فكّرتُ في أنها لن تحصل على معانقة، وكان علينا أن نفعل شيئًا حيال ذلك، وأردت أن أعطيها عناقًا في عيد الأم.

وثبّت الزوجان الأكمام في ستارة بلاستيكية كبيرة، ما يسمح لشخصين بمعانقة بعضهما بعضًا من دون تلامس مباشر.

وتمّت مشاركة مقطع فيديو سُجّل للشابة ووالدتها في اللحظة التي تعانقتا فيها، حقّق انتشارًا واسعًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

إلى ذلك، أكدت إليس أنها تفاجأت بسرعة انتشار الفيديو، موضحة: أردت فقط معانقة والدتي. فوجئنا بسرعة انتشار الفيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي لكننا شعرنا بسعادة كبيرة عندما أدركنا أن أشخاصًا آخرين يمكنهم الاستفادة من هذه الفكرة.

وختمت قائلة: هذا الابتكار يسمح لنا بالقيام بأمور طبيعية نوعًا ما. إنه يمنحنا أملًا بأن هذا الوضع لن يستمر إلى الأبد.

 skynewsarabia  نقلا عن

 

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً