أليتيا

البابا فرنسيس: “المؤمنون من كل الديانات يصلّون اليوم من أجل التغلّب على جائحة كورونا”

31 décembre 2017 : Le pape François priant lors des premières vêpres célébrées en la basilique Saint Pierre au Vatican.
مشاركة
 

“تذكّروا أن جميع المؤمنين من أبناء الديانات المختلفة سيتّحدون، اليوم في 14 أيّار، من أجل الصلاة والصوم والقيام بأعمال خيريّة”، هذا ما قال البابا فرنسيس بعدما أعلن ترحيبه، منذ أيّام عدّة، بدعوة اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية إلى الصلاة والدعاء من أجل انتصار البشريّة على فيروس كورونا.

وأضاف: “بما أن الصلاة هي قيمة عالميّة، قبلت بدعوة اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية بأن يتّحد المؤمنون من جميع الديانات روحيًّا، في 14 أيّار الحالي، ليكون يومًا للصلاة والصوم والأعمال الخيريّة، من أجل التضرّع إلى الله كي يساعد البشريّة في التغلّب على جائحة كورونا”.

وقد نشرت اللجنة فيديو بلغات متعدّدة حثّت فيه جميع الإخوة والأخوات الذين يؤمنون بالله الخالق على تكريس يوم الرابع عشر من الحالي للصلاة كي يحمي الله البشريّة ويساعدها على تخطّي الجائحة، ويصير عالمنا أكثر إنسانية وأخوّة.

وكان شيخ الأزهر الإمام الأكبر أحمد الطيّب قد رحّب بدوره بدعوة اللجنة العليا للأخوّة الإنسانية، قائلًا: “أرحّب بالنداء الإنساني النبيل الذي أطلقته اللجنة العليا للأخوّة بدعوة الناس حول العالم إلى الصلاة والدعاء وفعل الخير من أجل أن يرفع الله جائحة كورونا عن أسرتنا البشريّة.

أدعو الجميع إلى المشاركة في هذا النداء، والتضرّع بصدق إلى الله تعالى ليرفع هذا البلاء عن البشر، وأن يوفّق الأطبّاء والعلماء في جهودهم للوصول إلى دواء ينهي هذه الجائحة”.

 

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً