Aleteia
الأحد 25 أكتوبر
نمط حياة

ماذا نأكل في حال كنا نشعر بالقلق بسبب الجائحة؟

BURGER

ViChizh - Shutterstock

ماريا أوجينيا برون - تم النشر في 11/05/20

يسيطر القلق والاضطراب على أغلبنا. إن القلق شعور يراودنا إزاء خطر محدق وآليّة انذار يُطلقها جسمنا. ويتحوّل هذا القلق الى مشكلة عندما لا يختفي أو على العكس عندما تزداد حدته.

نعيش اليوم ظروف غير اعتياديّة: نحن نلازم منازلنا لتفادي التقاط عدوى فيروس كورونا المُستجد وجسمنا يتفاعل مع هذه اللحظات الاستثنائيّة بطرق غريبة.

ومن بين ردود الفعل هذه القلق وهو أمر قد يؤثر على المرء بغض النظر عن العمر علماً أن أكثر المتضررين هم النساء.

قد يكون للقلق تابعات خطيرة على الصحة ومنها البدانة أو خسارة الوزن كما وقد يؤدي الى اضطرابات في الدورة الشهريّة عند النساء وحالات اكتئاب وغيرها.

ما هي أسباب القلق؟

كثيرةٌ هي العناصر التي تتسبب بالقلق ومنها طباع الشخص وميله الى الإيجابيّة أو السلبيّة. ويلعب مستوى الإجهاد الذي قد يتعرض له الإنسان يومياً دوراً أيضاً إضافةً الى العوامل الوراثيّة وسواء عاش الفرد صدمات أم لا.

كيف يؤثر القلق على نظامنا الغذائي؟

عادةً، لا نصغي الى الإشارات التي يرسلها جسدنا وعقلنا “ونتناول الطعام كواجب” فلا نفهم ان سبب أكلنا رغم عدم الجوع هو القلق فنحاول سد بعض النواقص من خلال تناول الطعام.

لكن المشكلة لا تقتصر على ما نتناوله في لحظات القلق (وعادةً هي مأكولات غير صحيّة) بل عدم قدرتنا على السيطرة على هذه المشاعر وعلى الرسالة التي يرسلها لنا جسمنا.

ماذا نفعل للحدّ من القلق ومن تناول الطعام نتيجةً لذلك؟

من الضروري سد النقص دون التركيز فقط على الطعام بل البحث عن بدائل أخرى مثل:

–       التسليّة: عن الطريق المطالعة أو الرسم أو مشاهدة الأفلام والمسلسلات أو متابعة دروس عبر الإنترنيت أو اللعب مع الأطفال أو ترتيب المنزل أو تعلم هواية جديدة أو الإصغاء الى الموسيقى.

–       الصلاة: وقت نحتاجه للتفكير والبقاء مع ذواتنا والإصغاء الى ما يقوله جسدنا وقلبنا وعقلنا. إنه وقت نلتقي به مع يسوع ومريم ونطلب منهما المساعدة في هذه اللحظات الصعبة.

–       التمرين الرياضي بصورة منتظمة أي ٣ مرات أقلّه في الأسبوع وقد تشمل الرياضة الرقص أو اليوغا وغيرها من الأنشطة.

–       النوم بما فيه الكفاية: وذلك ضروري جداً خاصةً وان أشخاص كثيرين يعانون خلال هذه الفترة من الأرق. ولذلك، من الضروري تفادي مشاهدة التلفاز أو العمل على الهاتف أو الحاسوب أقلّه فترة ساعة قبل النوم وتحضير كلّ الظروف المواتيّة للنوم. يساعدنا النوم على تخزين الطاقة وتحسين المزاج والسيطرة على الإحساس بالجوع.

–       نظام غذائي متنوع ومتوازن. من الضروري عدم الإفراط في الطعام لكن من الضروري أيضاً عدم إتباع حميّة غذائيّة صارمة بل التركيز على تناول مأكولات صحيّة تلبي احتياجات جسمنا.

من الضروري التخلص من دوامة تناول الطعام بسبب القلق والاكتئاب فعلينا بالتحلي بما يكفي من الإرادة لإرساء عادات صحيّة في حياتنا ومحاولة تحويل هذه اللحظات الصعبة التي نعيشها الى فترات اختبار ونمو ذاتي وتأمل.


WOMAN

إقرأ أيضاً
“لقد تغيرت حياتنا”: كيف نتأقلم مع التغيّرات التي سببها فيروس كورونا؟

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
القلقكورونا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
فيليب كوسلوسكي
الصلاة المفضلة لبادري بيو التي كان من خلالها ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً