Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconروحانية
line break icon

ما معنى تكريس مدينة أو بلد للعذراء مريم؟

VIRGIN MARY STATUE

Pascal Deloche / Godong

باتريسيا نافاس - تم النشر في 04/05/20

جدد أساقفة الولايات المتحدة وكندا، يوم الجمعة الماضي، تكريس البلدَين الى مريم منضمين الى قرار مماثل اتخذه مؤتمر أساقفة أمريكا اللاتينيّة والكاريبي الذي كرّس بلدان شبه القارة اللاتينيّة الى عذراء غوادالوبي يوم أحد الفصح.

وهكذا فعل أساقفة إيطاليا في الأوّل من شهر أيار/مايو باستجابتهم الى طلبات مئات الأشخاص بتكريس بلدهم للعذراء فحصل التكريس في كنيسة القديسة مريم ديل فونتي في بيرغامو (أكثر المحافظات المتضررة من فيروس كورونا المُستجد) وهو المكان الذي ظهرت فيه العذراء في ٢٦ أيار/مايو ١٤٣٢ على الشابة جيانيتا دي فاشي.

وكان البابا في ١٠ آذار/مارس قد سلّم مدينة روما وإيطاليا والعالم الى حماية العذراء مريم، والدة الإله، كعلامة خلاص ورجاء. وترأس فرنسيس أيضاً صلاة خاصة للعذراء مريم لمساعدة العالم على التغلب على هذه الجائحة.

وفي أكثر اللحظات صعوبة، وفي أشد المآسي، يلتجئ الأبناء نحو أمهم لتحررهم من كلّ خطر وهذا ما قاله فرنسيس أمام صورة العذراء الحاملة طفلها الإله.

وأشار أساقفة الولايات المتحدة الى ان “تكريس البلد أو المدينة لمريم هو بمثابة تذكير المؤمنين بشهادة مريم في الإنجيل وضرورة طلب شفاعتها القويّة باسم المحتاجين”.

بلدان كبيرة ومدن صغيرة لمريم

وفي أماكن عديدة أخرى، يُكرس الأطفال والشباب وكبار السن مواطنهم لمريم – أحياء، بلدات، قرى وأوطان! ويطلبون جميعهم حمايتها وشفاعتها للتغلب على فيروس كورونا.

ومما لا شك فيه، أن الكنائس والمزارات المريميّة كثيرة من حول العالم ويزورها المؤمنون بشكل دوري لكن وفي أماكن عديدة، أيقظ فيروس كورونا ايماناً نائماً فكثيرون عادوا ليؤمنوا ان مريم قادرة على مساعدة أحيائهم ومدنهم، كما فعلت في لحظات الحزن والفرح التي شهدتها في حياتها.

يعبر المؤمنون من خلال تكريس مدنهم لمريم انهم يريدون أن يفتحوا قلوبهم لها وتسليمها مدينتهم لكي يزورها يسوع ويمكث في كلّ مكان وزاوية.

إن التكريس هو فعل ثقة ومحبة باستطاعة كلّ واحد منا القيام به من مكانه وبكلّ حريّة. يفيض اللّه نعمه من خلال مريم ويخص كلّ من كرّس ذاته أو مدينته أو بلده لقلبها ببركة خاصة.




إقرأ أيضاً
إيقونة جديدة لسيدة لبنان حديث الساعة… والأهم هي رموزها

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
العذراء مريم
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً